الداخلية الكويتية: منفذ الهجوم الانتحاري بمسجد الامام الصادق {ع} سعودي الجنسية

طهران/ 28 حزيران/ يونيو/ ارنا - كشفت وزارة الداخلية الكويتية عن هوية الانتحاري الذي فجر نفسه يوم الجمعة الماضي في جامع الامام الصادق (ع) بمنطقة الصوابر معلنة انه سعودي الجنسية ويدعي فهد سليمان عبد المحسن القباع.

وقالت الوزارة في بيان صحافي اليوم ان الانتحاري دخل البلاد فجر يوم الجمعة الماضي عن طريق المطار وهو اليوم نفسه الذي وقعت فيه الجريمة النكراء.

وذكر البيان ان ' الوزارة ستوافي المواطنين بكل المعلومات فور الانتهاء من التحقيقات الجارية مضيفة ان الاجهزة الامنية تعكف علي البحث والتحري عن الشركاء والمعاونين في هذه الجريمة النكراء'.

وكانت الوزارة أعلنت الليلة الماضية تمكن اجهزة الأمن المعنية من ضبط سائق المركبة الذي تولي توصيل الإرهابي الي مسجد الإمام الصادق {ع} وفر بعد التفجير مباشرة.

وأوضحت الوزارة ان' السائق يدعي عبدالرحمن صباح عيدان سعود وهو من مواليد عام 1989 وهو من المقيمين بصورة غير قانونية مشيرة الي انه تم العثور عليه مختبئا في أحد المنازل بمنطقة الرقة جنوب الكويت'.

وأضافت أن 'التحقيقات الأولية أفادت بأن صاحب المنزل من المؤيدين للفكر المتطرف المنحرف فيما تواصل أجهزة الأمن جهودها للتوصل لمعرفة الشركاء والمعاونين في هذا العمل الاجرامي والوصول الي كافة الحقائق والخيوط المتعلقة بهذه الجريمة النكراء.

يذكر ان مسجد الامام الصادق {ع} في منطقة الصوابر بمدينة الكويت تعرض لهجوم ارهابي جبان اثناء صلاة الجمعة امس راح ضحيته 27 شهيدا و227 مصابا.

انتهي** 2344