صالحي يوكد ضرورة وحدة وتماسك الامة الاسلامية لمواجهة التكفيريين

طهران/28حزيران/يونيو- بعث رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي برقية تعزية الي الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح امير الكويت اعرب فيها عن تعازيه باستشهاد عدد من المصلين في مسجد الامام الصادق (ع) قائلا ان الوحدة والانسجام بين الامة الاسلامية ضروريه لمواجهه التيارات التكفيرية.

واعرب صالحي خلال هذه البرقية عن تعازيه لامير الكويت والحكومة والشعب الكويتي الصابر والمقاوم بمناسبة استشهاد عدد من المصلين في مسجد الامام الصادق (ع) داعيا الدول الاسلامية والمفكرين المسلمين الي ايجاد آليات شاملة لانقاذ العالم الاسلامي من التطرف والعنف.

وجاء في البرقيه: تلقينا ببالغ الاسف والحزن نبا الاعتداء الارهابي للجناه علي المصلين الصائمين في مسجد الامام الصادق (ع) ما ادي الي استشهاد واصابه جمع من اخواننا في الدين.

واكد ان استمرار هذه الممارسات المستميته للجهله والمنادين بالتعنت والتصلب يتطلب مره اخري اتحاد وتماسك الامه الاسلاميه لمواجهه التيارات التكفيريه بصوره ذكيه وحكيمه.

وسال الباري تعالي بدوام الصحة والمزيد من الشموخ لامير الكويت والحكومة والشعب الكويتي الكريم.

واستشهد 27 من المصلين يوم الجمعة في هجوم انتحاري استهدف مسجد الامام الصادق (ع) في منطقة الصوابر بالكويت واصيب 227 اخرين فيه بجروح.

انتهي**2018 ** 1718