لاريجاني: جريمة القصف الكيمياوي لمدينة سردشت لن تمحي من ذاكرة الشعب الايراني واحرار العالم

طهران / 29 حزيران / يونيو /ارنا- اكد رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني بان جريمة القصف الكيمياوي لمدينة سردشت الايرانية من قبل نظام العراقي البائد لن تمحي من الذاكرة التاريخية للشعب الايراني وسائر احرار العالم.

وقال لاريجاني في رسالة وجهها في الذكري الـ 28 لهذه الجريمة التي ادت الي استشهاد 116 شخصا واصابة اكثر من 5 لاف اخرين في مدينة سردشت الواقعة غرب ايران، ان الجراح الناجمة من القصف الكيمياوي مؤشر الي الصمود والثبات والحب والتمسك بنظام الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واضاف، ان نظام البعث العراقي الذي شعر بالعجز امام شبابنا ورجالنا البواسل في ساحات الحرب والعمليات العسكرية ارتكب هذه الجريمة الرهيبة ضد المدنيين الابرياء في المدن ليسجل اسمه في تاريخ البشرية كمجرم الي الابد.

وقال، رغم هذه الجريمة الرهيبة، لم تتخذ المحافل الدولية اي اجراء للحيلولة دون العدوان حتي انها لم تعاتب ذلك النظام الظالم وكما في السابق مرت مرور الكرام علي هذه الجريمة، لكن المؤكد ان صورة تلك الجريمة لن تمحي ابدا من الذاكرة التاريخية للشعب الايراني وسائر الاحرار في العالم.

انتهي ** 2342