برلماني ايراني: مواقف الجزائر بشان النووي الايراني مرضية جدا

طهران / 2 تشرين الثاني / نوفمبر /ارنا- اعتبر رئيس لجنة الصداقة البرلمانية الايرانية الجزائرية غلام رضا مصباحي مقدم، المواقف العقلانية للحكومة الجزائرية في مختلف المجالات ومنها الانشطة النووية السلمية الايرانية بانها مرضية جدا.

وفي كلمة له خلال مراسم الاحتفال بالذكري الـ 61 لانتصار ثورة التحرير الجزائرية والتي اقيمت في السفارة الجزائرية بطهران مساء الاحد، هنأ مصباحي مقدم الحكومة والشعب الجزائري بذكري انتصار الثورة الجزائرية وقال، ان الشعب الايراني استلهم في ثورته الاسلامية عام 1979 من ثورة الجزائر.
ووصف العلاقات بين ايران والجزائر من الناحية السياسية بانها عميقة وواسعة، معربا عن الارتياح لابراز الحكومة الجزائرية وجهات نظر مشتركة مع ايران دوما في العلاقات الدولية والمحافل العالمية.
واشار الي المواقف المشتركة بين ايران والجزائر في مختلف القضايا الدولية وقال، اننا نشهد مواقف مشتركة وراسخة من ناحية الحكومة الجزائرية في قضية فلسطين التي تعد القضية المركزية للعالم الاسلامي وكذلك في قضايا تحدث الان في منطقة الشرق الاوسط كما في العراق وسوريا ولبنان واليمن.
واشار مصباحي مقدم الي ان اللجنة الاقتصادية المشتركة العليا ستعقد في الجزائر في غضون الاشهر القادمة علي مستوي النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية ورئيس الوزراء الجزائري.
واوضح بان هنالك الكثير من الطاقات للتعاون بين البلدين من شانها تطوير العلاقات بينهما وقال، ان الشركات الايرانية والجزائرية تمتلك طاقات يمكنها من خلالها توظيف استثمارات مشتركة.
انتهي ** 2342