الاوروبيون بدئوا بالافراج عن المعدات الايرانية المجمدة لديهم

طهران/ 2 تشرين الثاني/ نوفمبر/ ارنا - اشارت مديرة المشاريع في الشركة الوطنية للصناعات البتروكيماوية مرضية شاهدايي، الي الافراج التدريجي عن معدات الصناعة البتروكيمياوية الايرانية المجمدة لدي الدول الاوروبية خلال الاشهر الاخيرة.

وقالت مرضية شاهدايي في حديث مع ارنا اليوم الاثنين ، ان الشركات الايطالية والالمانية تعاونت في الافراج عن الاجهزة المستخدمة في العديد من المشاريع.
وفيما يتعلق بالافراج عن الاجهزة والمعدات المستخدمة في صناعة البتروكيماويات والتي تم وقف تصديرها الي ايران بذريعة الحظر، اوضحت انه بعد تشديد الحظر ، اوقفت بعض الدول الاجهزة والمعدات التي تم شرائها للمشاريع البتروكيمياوية في ايران وامتنعت هذه الدول من تسليمها لايران.
واشارت مديرة مشاريع الشركة الوطنية للصناعات البتروكيماوية الي انه خلال الشهرين الماضيين، بدأت الشركات الاجنبية التي اطمئنت بقرب التوقيع علي الاتفاق النووي بين ايران ومجموعة 5+1 ، بالافراج عن المعدات.
انتهي** 2344