انشاء اول قاعدة عسكرية بريطانية دائمة في البحرين

طهران/ 2 تشرين الثاني/ نوفمبر/ ارنا - اثر الانتفاضة الشعبية العارمة التي تشهدها البحرين و تصاعد السخط الشعبي ازاء الغطرسة الحكومية و قمع الحريات بدأ في البحرين تشييد أول قاعدة عسكرية بريطانية دائمة في الشرق الأوسط منذ العام 1971، وسط تهديدات أمنية تشهدها المنطقة.

وأشارت تقارير اعلامية موثقة إلي ان أعمال الإنشاء في مقر التسهيلات البحرية البريطانية في مملكة البحرين بدأت ، في حضور وزيري الخارجية البريطاني فيليب هاموند والبحريني خالد بن أحمد آل خليفة وسط تكتم اعلامي خشية ردود فعل شعبية ساخطة.
وكتب الوزير البريطاني هاموند علي صفحته علي «تويتر» أن العمل يبدأ لتشييد قاعدة البحرية الملكية الجديدة في ميناء سلمان في البحرين مدعياً ان القاعدة الجديدة رمز الإلتزام البريطاني الدائم بأمن الخليج الفارسي.
والقاعدة جزء من اتفاق البلدين العام الماضي علي توسيع تعاونهما في مواجهة التهديدات الأمنية في الشرق الأوسط.
وتشارك البحرين في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لتوجيه ضربات جوية إلي تنظيم «داعش» في سورية والعراق، وتستضيف الأسطول الأميركي الخامس.
وبريطانيا جزء من التحالف الدولي لكنها تشارك فقط في الغارات الجوية علي «داعش» في العراق، اذ تُقلع مقاتلاتها الحربية من قاعدة سلاح الجو الملكي في اكروتيري في قبرص.
وكان وزير الدفاع البريطاني مايكل فالكون أكد العام الماضي أن القاعدة الجديدة في البحرين «ستمكّن بريطانيا من إرسال عدد أكبر وأضخم من السفن لتعزيز الاستقرار في الخليج الفارسي.
و ادعي الوزير البحريني إن بناء القاعدة الجديدة من شأنه تكريس الشراكة بين البلدين الصديقين، وتمكين تلك القوات من أداء المهمات المنوطة بها بفاعلية.
وتستخدم بريطانيا الآن المنشآت الأميركية في ميناء سلمان في البحرين.
انتهي*34** 2344