البيان الختامي لمسيرات اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار العالمي  :امريكا لازالت الشيطان الاكبر

طهران/ 4 تشرين الثاني/ نوفمبر- اصدر المشاركون في مسيرات اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار العالمي بيانا اكدوا فيه ان 'امريكا لازالت الشيطان الاكبر' وان مقارعة الاستكبار اجراء ينم عن المنطق والحكمة.

واكد البيان الذي تمت قراءته امام وكر التجسس الامريكي السابق في طهران 'علي اهمية الوحدة والالتفاف حول محور ولاية الفقيه والسير علي نهج الامام الراحل باعتباره عامل تطور وتقدم البلاد' وشدد ان 'الوفاق هو العامل الاساس في فشل معسكر الاستكبار العالمي علي كافة الاصعدة'.
وجاء في البيان 'نحن المتظاهرون نؤكد ان امريكا هي الشيطان الاكبر وان مكافحة الاستكبار هو اسلوب منطقي وحكيم' محذرا بذلك من اي خروج عن الالزامات التي ينص عليها الاتفاق النووي.
ووصف البيان كارثة مني والتي راح ضحيتها الكثير من الحجاج بانه حصيلة سوء تدبير وعدم كفاءة ال سعود داعيا الدول الاسلامية لادارة مناسك الحج وضمان سلامة الحجاج.'
وجدد البيان الميثاق مع قائد الثورة الاسلامية مؤكدا ان تصريحات سماحته تشكل كلمة الفصل.
وتم في نهاية المراسم حرق العلم الامريكي واطلاق شعارات 'الموت لامريكا' و 'الموت لاسرائيل'.
انتهي**1369