سيرغي ناريشكين: ما يحدث في سوريا وليبيا سببه التدخل الخارجي

الجزائر / 4 تشرين الثاني / نوفمبر / إرنا - أكد رئيس مجلس الدوما لفيدرالية روسيا 'سيرغي ناريشكين'، اليوم الأربعاء، بالجزائر، أن ما آل إليه الوضع في الشرق الأوسط وليبيا سببه التدخل الغربي في شؤون هذه الدول.

واعتبر سيرغي ناريشكين، في تصريح للإعلام عقب لقائه برئيس المجلس الشعبي الوطني (الغرفة الأولي في البرلمان الجزائري) 'محمد العربي ولد خليفة' أن 'ما يجري في الشرق الأوسط وكذا الأوضاع غير المستقرة التي تعيشها كل من ليبيا وسوريا والعراق سببه الرئيسي هو التدخل الخارجي السافر'.
وأعرب سيرغي نارشكين عن 'أسفه الشديد للعواقب الوخيمة الناجمة عن هذه الأوضاع والدمار وانتشار الفوضي وسقوط عشرات المئات من الضحايا'.
ويتقاطع الموقف الروسي الذي جاء علي لسان رئيس مجلس الدوما مع الموقف الجزائري الذي حذر مرارا من تدخل 'الناتو' في ليبيا وسقوط أسلحة نظام القذافي في أيدي الجماعات الإرهابية، وهو ما حدث واعترف الناتو بخطئه بعد تدهور الوضع في هذا البلد.
هذا، وأكد رئيس مجلس الدوما الروسي أن مواقف الجزائر وبلاده 'متطابقة بخصوص الأجندة الدولية وضرورة احترام سيادة الدول والقانون الدولي.
من جانبه وصف ولد خليفة محادثاته مع رئيس مجلس الدوما الروسي 'بالمثمرة'، وأكد أن الطرفين يعملان علي 'توسيع العلاقات بين المجلسين وعلي التشاور وتبادل الزيارات في ظل الظروف الصعبة والاضطرابات التي يعيشها العالم'، مشيرا إلي أن 'التعاون بين الجزائر وروسيا مبني علي الشراكة الاستراتيجية'.
وتكتسي زيارة رئيس مجلس الدوما أهمية كبيرة بالنسبة إلي موسكو، بالنظر إلي تقارب وجهات النظر بشأن تنامي الإرهاب في سوريا وليبيا علي الخصوص، وبالنظر إلي الدور الهام والاستراتيجي الذي تقوم به الجزائر لتحقيق الاستقرار والأمن بمنطقة الساحل.
في هذا الخصوص، أكد المحلل السياسي الروسي 'فريشسلاف موتدوف'، في حديث هاتفي للإذاعة الجزائرية اليوم الأربعاء، أن روسيا تولي اهتماما كبيرا بالجزائر، مشيدا بالدور الذي تلعبه الجزائر في الأمور الإقليمية وكذا الدولية.
وأكد المحلل أن روسيا تهتم بإقامة علاقات مع الجزائر وذلك عن طريق الزيارة الرسمية للوفد البرلمان الروسي التي اعتبرها مساهمة هامة لتقوية العلاقات بين الجزائر وروسيا، مضيفا أن هذه العلاقات لها تاريخ وأسس اقتصادية وكذا مصلحة متبادلة بين البلدين، مشيرا إلي أن هذه الزيارة ستعطي دفعا جديدا للعلاقة بين الجزائر وروسيا.
وكان رئيس مجلس الدوما لفدرالية روسيا سيرغي ناريشكين قد حل مساء اليوم الأربعاء بالجزائر في زيارة عمل تدوم يومين سيلتقي فيها بعدد من المسؤولين السامين في الدولة. وقد استقبله مساء اليوم الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.
انتهي **خاورم*472** 1837