الجيش السوري يسيطر علي تلال استراتيجية بريف اللاذقية ويتقدم نحو السرمانية

دمشق/ 5 تشرين الثاني/ نوفمبر/ إرنا – تمكنت قوات الجيش العربي السوري من استعادة السيطرة علي عدد من التلال الإستراتيجية الحاكمة في أقصي الشمال الشرقي لريف اللاذقية، بعد معارك عنيفة مع الجماعات الإرهابية أسفرت عن وقوع العديد من القتلي والمصابين في صفوف الإرهابيين.

ولفت مصدر عسكري لوكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء (إرنا)، إلي أن الأهمية الإستراتيجية لهذه التلال التي تمت السيطرة عليها تأتي في كونها تربط أرياف حماة واللاذقية وإدلب بعضها ببعض.
وأضاف المصدر أن قوات المشاة في الجيش السوري سيطرت علي التلال الحاكمة في جب الأحمر بعد أن تقدمت عبر محور السّكري باتجاه جبل السارود من جهة سهل الغاب ومن محور تلال جب الأحمر التي سيطر عليها مؤخراً بالتوازي مع الإسناد الناري والمدفعي الكثيف بهدف إسقاط السرمانية أحد أبرز معاقل المجموعات الإرهابية المسلحة في سهل الغاب.
وتحدث ضابط في الجيش العربي السوري لوكالة 'إرنا' عن التقدم العسكري المتواصل للجيش الذي استطاع قتل العديد من المسلحين، لافتًا إلي أن معركة الساحل تعتبر من أهم المعارك الجارية نظراً للدعم اللوجستي التركي والدعم البشري القادم من الحدود التركية إلي الجماعات الإرهابية المسلحة عبر الممرات الجبلية الوعرة.
يشار إلي أن الجيش السوري وسع عملياته العسكرية في ريف اللاذقية الشمالي بالتزامن مع المعارك الجارية في سهل الغاب حيث سيطر في الأيام الماضية علي مناطق هامة في ريفي حماة واللاذقية.
وتأتي إنجازات الجيش السوري في محاربة الجماعات الإرهابية المسلحة في ريف اللاذقية بالتزامن مع انجازات كبيرة يحققها في ريف حلب الجنوبي، والتي كان آخرها وأهمها إعادة فتح طريق خناصر أثريا واستكمال السيطرة علي التلال الواقعة بين بلدتي خناصر وأثريا، وهو يعتبر طريق الإمداد الاستراتيجي لمدينة حلب.
انتهي *(4)*و.م*381* 2342