اللواء صفوي: الدور الاستشاري لايران في محاربة الارهاب في سوريا مصيري

طهران/6 تشرين الثاني/نوفمبر/ارنا- اعتبر كبير مستشاري قائد الثورة الاسلامية اللواء يحيي رحيم صفوي ان جبهة المقاومة هي التي تنتصر في معركة التصدي للارهابيين في سوريا واصفا الدور الاستشاري الايراني في مواجهة الارهابيين التكفيريين في سوريا، بانه مصيري للغايه.

وقال اللواء رحيم صفوي لدي زيارته اليوم الجمعة اسرة الشهيد همداني ان الجبهة السوريه هي الجبهة الدولية الاسلاميه لمواجهة الصهاينة و الامريكان.
وتابع ان امريكا و الصهاينة و بعض دول المنطقة و منها السعودية و قطر و تركيا تقف في جبهة واحدة للاطاحة بنظام الحكم الشرعي لبشار الاسد في سوريا.
واوضح ان الاعداء كانوا يخططون لمرحله ما بعد الاطاحة ببشار الاسد لكي يستهدفوا حزب الله ومن ثم العراق وبعدها ايران لانهم يعتقدون ان تواصلا وترابطا قائم بين هذه الدول.
انتهي**1110 ** 1718