انفجار جديد في عرسال يستهدف دورية للجيش اللبناني ويوقع إصابات

بيروت/ 6 تشرين الثاني/ نوفمبر/ إرنا – انفجرت عبوة ناسفة، استهدفت دورية للجيش اللبناني في بلدة عرسال المحاذية للحدود مع سوريا في شمال شرق لبنان ما أدي إلي وقوع إصابات.

وأفاد تقرير لوكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء (إرنا) من بيروت أن دورية عسكرية تابعة للجيش اللبناني كانت تسير علي طريق الجمالية بجنوب بلدة عرسال، بعد معاينتها لمكان التفجير الذي وقع أمس في البلدة، وأدي إلي وقوع قتلي وجرحي، تعرض لتفجير عبوة ناسفة، ما أدي إلي إصابة أربعة عسكريين بجروح وصفت بالطفيفة، وإعطاب آلية عسكرية وفقًا للمعلومات الأولية.
وعلي الفور توجهت تعزيزات عسكرية للجيش اللبناني إلي المكان وعملت علي نقل الجرحي، وسحب الآلية المعطوبة، فيما باشرت قوة أخري من الجيش بعملية تمشيط وتفتيش بحثًا عن مرتكبي الاعتداء.
وكانت بلدة عرسال شهدت بعد ظهر أمس عملية تفجير انتحارية نفذها أحد عناصر تنظيم «داعش» الوهابي التكفيري داخل مقر لما يسمي بـ«هيئة علماء القلمون» المقربة من تنظيم «جبهة النصرة»، في إطار حرب تصفيات بين التنظيمين التكفيريين، ما أدي إلي مقتل 6 من مشايخ الهيئة وإصابة 10 أشخاص آخرين، بينهم رئيس «الهيئة» الشيخ عبدالله منصور الذي أصيب في رأسه بجروح بالغة الخطورة.
انتهي *(4)* 381* 1718