الشيخ حمود: هناك من يتأمر علي صوت الانتفاضة اليوم بحجج واهية

طهران - 6 تشرين الثاني - نوفمبر - ارنا - اشار الشيخ ماهر حمود من كبار علماء الدين اللبنانيين الي ان 'الأمة تمّ تضليلها بالفتن والحروب والصراعات'، لافتاً الي ان 'هناك من باع فلسطين وارتضي لنفسه أن يكون خادماً أمام الاسرائيلي والأميركي .

وشدد علي ان 'رؤيتنا لا تتأثر بالخيانات العربية والمؤامرات ولدينا قدرة الانتصار'.
واشار الشيخ حمود خلال كلمة له في فعاليات الملتقي الدولي لدعم فلسطين في بيروت،الي ان 'القرأن يجدد نفسه لتقص علينا قصة طالوت وجالوت قصة انتصار النبي داوود 'ع' بالحجارة، ونقول نحن اليوم نملك القوتين معا'.
وأكد ان 'شعب فلسطين هو شعب الجبارين بقوة الصمود والتماسك والرؤيا التي لا تتاثر بالخيانات العربية والمؤامرات والتمزق العربي ونملك قوة الحق فنحن اليوم داوود وجالوت في وقت واحد'، مشدداً علي ان 'لدينا قوة الانتصار فاين سيذهب ابناء اسرائيلي وهم يعلمون في كتبهم انه ينتظرهم الموت والزوال رغم كل الدعم والقوة التي يمتلكوها'.
واضاف: 'نلتمس من الله ان يصل نداءنا الي الاحرار'، كاشفاً ان هناك من يتامر علي صوت الانتفاضة اليوم والذي هو قناة 'الميادين' متذرعين بحجج واهية'.
انتهي ** 1837