٠٨‏/١١‏/٢٠١٥ ٧:٢٩ م
رمز الخبر: 81830319
٠ Persons
ظريف: الدبلوماسية العامة تستلزم الصبر والتحمل والشجاعة

طهران - 8 تشرين الثاني - نوفمبر - ارنا - اعلن وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف ان الدبلوماسية العامة تستلزم فنا خاصا وصبرا وتحملا خاصا وقراءة الافاق وبعد نظر وفوق كل ذلك الشجاعة.

وخلال مراسم تقديم صادق حسين جابري انصاري كمتحدث جديد للخارجية الايرانية وتوديع المتحدثة السابقة مرضية افخم التي تم تعيينها كاول سفيرة لايران في ماليزيا قال ظريف اننا نشهد اليوم تحولا مهما اخر في وزارة الخارجية الايرانية.
واوضح ظريف ان الراي العام عنصر مهم علي صعيد الاقتدار بعالمنا المعاصر وان الفن الدبلوماسي يكمن في احترام رغبة الشعب وان يتمكن من ادارة المصالح الوطنية بعيدا عن المؤثرات العاطفية اليومية وهذا هو فن الدبلوماسية العامة .
واشار ظريف الي مساعي افخم في حقل الدبلوماسية العامة وكمتحدثة باسم الخارجية وقال لقد تمكنت من اجتياز هذا الاختبار الصعب بنجاح.
واضاف انه كان من المهم ان تمر تجربة تصدي اول امراة ايرانية لهذه المسؤولية بنجاح وانا بدوري اشكرها لجميع الجهود التي بذلتها وانني علي يقين من انها ستوظف هذه التجربة في المسؤولية الجديدة التي فوضت اليها وصولا الي المزيد من تعزيز العلاقات بين ايران وماليزيا.
واعتبر ظريف انتخاب افخم كسفير جديد لايران في ماليزيا بانه كان اجراء سهلا للغاية ولم يستغرق قرار انتخابها سوي عدة دقائق من قبل لجنة مساعدي الخارجية.
وتابع ان واحدة من اصعب الاعمال كان قرار انتخاب بديل للسيدة افخم وانا سعيد لانتخاب الدبلوماسي العريق السيد جابري انصاري بالاجماع خلفا للسيدة افخم.
انتهي ** 1837