قشقاوي: السعودية لم توافق علي توكيل محامي للايرانيين الثلاثة

طهران/9 تشرين الثاني/نوفمبر/ارنا- أعلن مساعد وزير الخارجية في الشؤون البرلمانية و القنصلية حسن قشقاوي، ان السعودية لم تتعاون مع ايران في مجال توكيل محامي للمواطنين الايرانيين الثلاثة الذين نفذت السلطات السعودية احكام الاعدام بحقهم أمس.

و اشار قشقاوي اليوم الاثنين في تصريح لمراسل ارنا، الي رد ايران علي اعدام المواطنين الثلاثة في السعودية و اضاف انه تم أمس الاحد استدعاء القائم باعمال السفارة السعودية لدي طهران وابلاغه احتجاج ايران علي عمليات الإعدام، ومطالبة السعودية باحترام «المعاهدات الدولية»، لا سيما «معاهدة فيينا للعام 1963 حول العلاقات القنصلية».
واوضح ان هذا الموضوع يعود الي اربع سنوات مضت عندما اعلنت السلطات السعودية ضبط الايرانيين أثناء تهريبهم كمية كبيرة من المخدرات إلي السعودية من طريق البحر.
و تابع قائلا ان ستة من الموقوفين كانوا من الرعايا الباكستانيين و خمسة منهم من الايرانيين، تم تبرئة اثنين منهم في المحكمة، وصدر حكم الاعدام بحق الثلاثة الاخرين و نفذ بعد تائيده من قبل الملك السعودي.
واضاف ان أعدام الرعايا الاجانب يترك تأثيرا سلبيا علي العلاقات الثنائية بين مختلف دول العالم لذلك تقوم الدول باعادة النظر فيه عادة ، لكن من المؤسف ان السعودية لم تهتم بهذا الموضوع و نفذت حكم الاعدم بحق المواطنين الايرانيين الثلاثة.
واوضح انه و بعد احتجاز المواطنين الايرانيين قبل اربعة السنوات اجري السفير الايراني انذاك اتصالات مع وزير الداخلية السعودي، الا ان السعودية لم توافق علي توكيل محامي للمواطنين الايرانيين و اكدت ان جريمة تهريب المخدرات من الجرائم الكبري وعقوبتها الاعدام.
إنتهي**1110** 2344