٠٩‏/١١‏/٢٠١٥ ٨:٤١ م
رمز الخبر: 81831916
٠ Persons
أسئلة غیر بریئة حول حادث الطائرة الروسیة

طهران/ 9 تشرین الانی / نوفمبر / ارنا - حالة الهلع التی تسود المطارات فی العدید من دول العالم لاسیما الاوروبیة ، ووقف معظم الدول الغربیة رحلاتها الي منتجع شرم الشیخ ، بعد حادث تحطم طائرة الركاب الروسیة فی جزیرة سیناء ومقتل 224 راكابا كانوا علي متنها ، تشیر الي ان هناك امرا قد دبر بلیل.

یحاول الغرب ان یوحی ان حالة الهلع هذه لم تأت من فراغ ، بل جاءت كرد فعل طبیعی بعد ان تبنی تنظیم “داعش” مسؤولیة تفجیر الطائرة ، الامر الذی سارعت السلطات البریطانیة والامریكیة ، الي تأكیده حتي قبل ان تنتهی السلطات المصریة والروسیة من التحقیق فی اسباب سقوط الطائرة .

رغم اننا لا نؤید او نرفض فرضیة ان الطائرة سقطت بسبب تفجیر قنبلة دست فی حقائب الركاب ، كما اننا لا نؤید او نرفض ان الجهة التی تقف وراء الحادث هی “داعش” ، ما لم تستكمل التحقیقات ، ویتم الاعلان رسمیا عن اسباب الحادث من قبل الحكومتین المصریة والروسیة ، ولكن حالة الهلع التی اثارها الحادث لدي الاوروبیین والامریكیین ، والطریقة التی تعاملوا بها مع الحادث ، من حیث الاسباب التی ادت الیه ، والجهة التی تقف وراءه ، اثارت العدید من التساؤلات ، التی تفرض نفسها فرضا علي المتابع ، ومنها:

-لماذا تستهدف “داعش” طائرة ركاب روسیة انتقاما للقصف الروسی للجماعات التكفیریة فی سوریا ولم یمض علي هذا القصف شهرین ، بینما لم یتم استهداف حتي طائرة ركاب واحدة من طائرات التحالف الستینی بقیادة امریكا ، والذی یدعی انه یقصف “داعش” فی سوریا والعراق منذ اكثر من عام؟.

-الا یبدو اعلان “داعش” ، من انها ستكشف لاحقا عن الیة تنفیذ تفجیر الطائرة الروسیة ، ان الجهات التی تقف وراء الحادث ما زالت لم تتوصل بعد الي صیغة لهذا الاعلان خوفا من افتضاح امرها؟.

-الا یؤكد وصول الارهابیین الي الطائرة الروسیة ، فی حال ثبتت فرضیة العمل الارهابی ، ان العملیة فی غایة التعقید ، وتحتاج الي تنظیمات استخباراتیة حرفیة مرتبطة بدول ، استطاعت ان تتسلل الي منتجع شرم الشیخ ، المعروف بتدابیره الامنیة المشددة؟.

-ما حقیقة رصد المخابرات البریطانیة والامریكیة اتصالات بین جماعات ارهابیة وحكومة فی احدي دول المنطقة تتحدث عن تنفیذ عمل ارهابی؟.

-لماذا انخرطت بریطانیا وامریكا فی لعبة مفضوحة ، بشأن طریقة الاعلان عن اسباب الحادث ، والتی جاءت فی اطار الحرب النفسیة ضد روسیا ومصر، وفی هذا الوقت بالذات؟.

-لماذا اوقفت بریطانیا رحلاتها الي شرم الشیخ من جانب واحد دون التنسیق مع الجانب المصری؟.

– كیف نفسر الفیلم الهولیودی البریطانی حول تفادی طائرة ركاب بریطانیة لصاروخ اطلق علیها فی سیناء؟ ولماذا تم الاعلان عن هذا الحادث الان وبعد سقوط الطائرة الروسیة؟، لماذا لم یتم الاعلان عن الحادث حینها لیتم اتخاذ التدابیر الامنیة التی كانت تحول دون حدوث كارثة الطائرة الروسیة؟.

-لماذا هذه الحرب النفسیة التی تشنها امریكا وبریطانیا والدول الخلیجیة وتركیا علي مصر ، عبر خلق حالة من الهلع المصطنع لارهاب السیاح فی مصر ، اثر حادث الطائرة الروسیة؟.
-الا تستهدف هذه الحرب الاقتصاد المصری ، للانتقام من مصر بعد تاییدها للضربات الروسیة ل”داعش” ، وبعد تغییر موقفها من الازمة السوریة ، ورفضها الانخراط بالحرب العدوانیة الظالمة التی تقودها السعودیة ضد الشعب الیمنی؟.

-الا یستهدف الحادث التقارب الروسی المصری ؟.

هذه الاسئلة وغیرها الكثیر ، اثارها حادث الطائرة الروسیة ، ویبدو ان الاجابة علیها ، تكمن فی الموقف المصری ، الذی ابتعد عن مغامرات السعودیة ، تحت قیادة ابن سلمان ، والتی تأتی فی اطار خطة تفتیت دول المنطقة ، واقترب اكثر من سوریا الحلیف التقلیدی لمصر ، وهو ما اثار حفیظة التحالف الرجعی الطائفی ، وفی مقدمته السعودیة وقطر والامارات وتركیا ومن ورائهم “اسرائیل” وامریكا.

فی حال ثبت وبالدلیل ، ان “داعش” ، هی وراء اسقاط الطائرة الروسیة ، فهذا الامر سیضیف دلیلا اخر علي ان كل ما قیل عن محاربة امریكا والغرب وتركیا والسعودیة وقطر والامارات والتحالف الستینی ، ل”داعش” ، لیس الا اكذوبة ، ف”داعش” لیست سوي سلاح قذر بید هذا التحالف الامریكی الصهیونی العربی الرجعی الطائفی ، یُستخدم ضد محور المقاومة وروسیا ، العدو المشترك للتحالف و”داعش” ، وهذا الحقیقة لا ینكرها الا مكابر.

*ماجد حاتمی/ شفقنا
انتهي** 1463