قائد الثورة الاسلامیة : التخصیب بنسبة 20 بالمائة اربك الغرب

طهران/ 11 تشرین الثانی/ نوفمبر/ ارنا - تطرق قائد الثورة الاسلامیة الی شروط الغربیین بشان بیع الوقود المخصب بنسبة 20 بالمائة، وقال من الطبیعی ان هذا الامر انتهي لصالحنا وان شبابنا بجهودهم الكبیرة انتجوا هذا الوقود الامر الذی اربك الغربیین وجعلهم فی حیرة.

واضاف سماحة ایة الله العظمي السید علی الخامنئی الیوم الاربعاء خلال استقباله حشدا من رؤساء الجامعات والمراكز العلمیة فی البلاد، انه لابد فی التحقیقات العلمیة من تحدید الاحتیاجات المستقبلیة واخذها بالحسبان .
واشار سماحته الی ان الاحصاءات تشیر الی ان سرعة تقدمنا العلمی قد تراجعت درجتین وهذا شیئ سیء لاننا بهذا المستوي سنكون متأخرین، لان الاعداء اوقفونا عن التقدم لسنین طویلة.
واوضح قائد الثورة الاسلامیة، ان امریكا بدأت مسیرة التقدم قبلنا بمدة 140 سنة ولكن ما اذهل العالم هو سرعة التطور العلمی الذی حققناه ، حیث أكد الخصوم ان سرعة التقدم العلمی فی الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة بلغت 13 ضعفا اكثر من سرعة التطورالعلمی فی العالم .
وفی جانب آخر من كلمته اعتبر ایة الله الخامنئی ان البعض تصوروا خطأً ان النشاط الثقافی فی الجامعات یتمثل بالحفلات الموسیقیة والسفرات المختلطة ، وتسائل سماحته : ماذا جني الغربیون من الاختلاط ؟ واضاف : ان الاسلام شخص ماهیة الانسان وشرّع له احكام الحجاب وعدم الاختلاط.
واكد سماحته علي ضرورة أن یهتم العمل الثقافی بتربیة الجامعیین علي الاخلاق النبیلة ،والتمسك بمبادئ الثورة الاسلامیة ،وحب الوطن والنظام ،والتحلی بالبصیرة والثقة بالنفس ،والتمتع بالامل ،والفهم الصحیح لدور البلاد واهمیتها .
ودعا سماحته الي اعطاء الفرصة للشباب المؤمن لیؤدی دوره فی المیدان .
وأشار قائد الثورة الي ان الجامعات والجامعیین یشكلون الیوم هدفا لأكبر المؤامرات موضحا ان الهیمنة لم تعد ممكنة باسلوب الاستعمار القدیم والجدید ، ولذلك فهم یحاولون استدراج افكار النُخب والعناصر الفاعلة لبلد معین لتكون هذه الافكار فی خدمة اهدافهم .
وحذر سماحة القائد من الشعور بالدونیة وقال : ان العالم أجمع یؤكد الیوم ان ایران بلد عزیز ومقتدر ، والاعداء یشعرون بالانزعاج لعدم قدرتهم علي التغلغل فیها ، لكن مقابل ذلك نلاحظ ان البعض فی الجامعات أو الصحافة یُظهرون الضعف والدونیة ویقولون اننا لا شیئ واننا معزولون، وخاطب سماحته هؤلاء بالقول : اذا كنتم ترون انفسكم صغارا فلماذا تعممون ذلك علي الشعب الایرانی ونظام الجمهوریة الاسلامیة .
وتطرق قائد الثورة الاسلامیة الي دور الجامعات فی الاقتصاد المقاوم وقال: ان علي الجامعات ان تشخص حصتها ودورها فی تحقیق الاقتصاد المقاوم وتعمل علي تطبیق هذا الدور ، وقد استفاض الحدیث فی هذا الأمر لكن مازلنا بعیدین عن الواقع العملی الذی ینبغی تحقیقه .
انتهي** 2344