السفارة الإيرانية في بيروت تستنكر التفجير الإرهابي

بيروت/ 13 تشرين الثاني/ نوفمبر/ إرنا – استنكرت سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في بيروت التفجير الإرهابي المزدوج الذي استهدف الآمنين في منطقة برج البراجنة في الضاحية الجنوبية لبيروت مساء أمس، وأسفر عن 43 شهيدًا و239 جريحًا جميعهم من المدنيين وبينهم العديد من النساء والأطفال.

ونقل تقرير لوكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء (إرنا) من بيروت عن السفارة الإيرانية تأكيدها في بيان لها أن 'حادثة التفجير الانتحاري الذي استهدف جمعا من الناس الآمنين في ضاحية بيروت الجنوبية من بينهم نساء وأطفال أبرياء، إنما تفضح مرة جديدة مدي وحشيه وإجرام هذه المجموعات الارهابية الغاشمة'.
ورأت السفارة الإيرانية أن 'هذا الحادث الارهابي يأتي في 'وقت تنعم فيه البلاد بأجواء داخلية إيجابية جراء التوافق السياسي بين الأفرقاء والأحزاب اللبنانية كافة، وفيما نشهد إنجازات أمنية لافتة وكبيرة للجيش والأجهزة الأمنية في مواجهتها للمجموعات الإرهابية، ليصب (الحادث الإرهابي) بشكل لا لبس فيه في مصلحة الكيان الصهيوني والداعمين لهذه المجموعات التكفيرية وليسدد ضربة للاستقرار الأمني اللبناني وليختبر جهوزية المقاومة'.
وختم البيان بالقول: 'إن سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية، إذ تستنكر وبشدة هذا العمل الإجرامي واللاإنساني، فإنها تعزي الدولة والشعب اللبناني بشهداء هذه الفاجعة الكبيرة، وتعلن تضامنها مع العائلات الثكلي، وتتمني من الله تعالي الشفاء العاجل للجرحي والمصابين'.
انتهي *(4)* 381* 1718