رئيس وزراء اسبانيا: مفاوضات ايران النووي نموذج لإيجاد حل سياسي للأزمة السورية

مدريد / 16 تشرين الثاني/ نوفمبر/ ارنا - قال رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي الذي يعارض انضمام بلاده الي التحالف الدولي في قصف سوريا، ان المفاوضات ايران النووية مع القوي الدولية ، نموذج لإيجاد حل سياسي للأزمة السورية.

وافادت صحيفة ال موندو نقلا عن رئيس الوزراء الاسباني الذي أعلن في مؤتمر صحفي عقده مساء امس علي هامش اجتماع مجموعة الـ20 في مدينة آنتاليا التركية وردا علي سؤال فيما اذا كانت اسبانيا ستلتحق بفرنسا في الهجمات الجوية ضد داعش، ' انا أعارض اتخاذ اجراءات عقابية في سوريا' .
واضاف : اري ضرورة التوصل الي اتفاق بين القوي الكبري التي تضم روسيا وامريكا والاتحاد الاوروبي وان يضعوا محاربة داعش في اولوياتهم.
وصرح راخوي ان هذا الامر لم يتخذ بعد لان الرئيسين الامريكي باراك اوباما والروسي فلاديمير بوتين لم يتوصلا الي اتفاق في محادثاتهما في مجموعة العشرين.
وتأتي تصريحات رئيس الوزراء الاسباني في وقت لم تُعلن فرنسا بعد عن هجماتها الجوية ضد داعش في سوريا . وفيما يتعلق بمشاركة اسبانيا في الضربات الجوية في سوريا، اشار راخوي الي ان اسبانيا تشارك في حماية تركيا من الصواريخ التي تطلق من سوريا. وقال ان اسبانيا تشارك في مهمة دفاعية ، وهي مهمة .
واشار رئيس الوزراء الاسباني الي ان مفاوضات ايران النووية تعتبر نموذجا يمكن اعتماده لايجاد حل في سوريا، وقال ان الاتفاق الذي حصل بين ايران والقوي الكبري بمافيها روسيا ، يشكل اساسا قويا للبت بالمواضيع الاخري بما فيها سوريا والتي تعاني من تعقيدات كبيرة منذ سنوات.
انتهي** 2344