١٦‏/١١‏/٢٠١٥, ٦:٥٥ م
رمز الخبر: 81841277
٠ Persons
ايران بلد آمن ومستقر لتوظيف الاستثمارات

طهران - 16 تشرين الثاني - نوفمبر - ارنا - أكد رئيس منظمة الاستثمار الخارجي والمساعدات الفنية للاقتصاد الايراني، محمد خزاعي، أن ايران بلد آمن ومستقر لتوظيف الاستثمارات فيه.

وأوضح خزاعي في كلمة بالمؤتمر الدولي لتعريف فرص التنمية الاقتصادية واجتذاب رأس المال بمحافظة طهران، بان ايران سياسيا تتميز بـ 3خصائص، تشكل مجتمعة بنية اساسية هامة للاستقرار الاقتصادي و الاستثماري.
واشار الي أن اوّل تلك الخصائص، قوة ايران باتخاذ وصناعة القرار،وأن المفاوضات الناجحة التي خاضتها مع مجموعة 5+1 الدولية من علائم القوة بهذا المجال.
ولفت الي ان الخاصية الثانية تتمثل بان ايران بلد آمن ومستقر موضحا أن الاستقرار السياسي يتماثل مع الاستقرار الاقتصادي وعدم وجود التقلبات في النظام المجتمعي من المستلزمات الاستثمارية في المجال الاقتصادي.
واستطرد خزاعي بالقول: من المؤمل ان يسود الاستقرار في جميع الدول الا ان الاحداث الاخيرة تشير الي انعدام الاستقرار حتي في اجزاء من اوروبا في اشارة الي هجمات باريس.
وتابع أما الخاصية الثالثة، أن ايران تتوخي التعامل البناء مع باقي دول العالم علي اساس الاحترام المتبادل والحفاظ علي المصالح السياسية والاقتصادية مشيرا الي ان طهران زادت مستوي التعاون مع المؤسسات الدولية ومن المرتقب زيارة وفد من الشركة المالية الدولية AFC الي ايران.
وبيّن رئيس منظمة الاستثمار الخارجي أن ايران بدأت مفاوضات مع المؤسسات التصنيف الائتماني والمعايير الدولية وأن دخول هذه المؤسسات والشركات الي ايران، يشكل ارضية للاستثمارات الخارجية والداخلية.
ولفت خزاعي الي انخفاض معدل التضخم والاستقرار النسبي لسوق النقد الاجنبي في البلاد مضيفا ان هذه الميزات بجانب الظروف القائمة، مقدمة مواتية لتوظيف الايرانيين المقيمين في خارج البلاد استثماراتهم في الداخل وكذلك المستثمرون الاجانب.
واكد أن ايران تؤثر توظيف الاستثمارات الاجنبية علي التمويل، حيث أن الاستثمارات مسئلة ضرورية للاقتصاد الايراني وأن اغلبية دول العالم تعمد الي استقطاب الاستثمارات الاجنبية.
واكد خزاعي أنه وبحسب الاحصائيات فان محافظة طهران من اكثر المحافظات نجاحا في استقطاب الاستثمارات الاجنبية، وأن 107 جهات استثمارية حاصلة علي ضمانات حكومية، وظفت استثماراتها في طهران لغاية الان.
واوضح رئيس المنظمة أن البيئة وسيما مكافحة تلوث الهواء وادارة النفايات والموارد المائية ( صرف صحي وتصفية المياه والري الزراعي) والشحن والنقل والصناعات التقنية العالية تشكل اولوية باتجاه استقطاب الاستثمارات في ايران.
انتهي ** 1837