طهران وموسكو اكتسبتا خبرات كبيرة في المجالات العلميه والصناعية في ظل العقوبات

طهران/18تشرين الثاني/نوفمبر- اشار نائب رئيس وزراء روسيا ديميتري راغوزين الي ان ايران وروسيا قد اكتسبتا تجارب كثيرة في المجال العلمي والتكنولوجي في ظل العقوبات المفروضة.

واضاف راغوزين اليوم الاربعاء في الاجتماع الثاني للجنة العليا للتعاون التكنولوجي بين ايران وروسيا امام حشد من المراسلين ان التعاون في مجال الاقمار الصناعية الخاصه بالاستشراف عن بعد يشكل احد المجالات ذات الاهتمام المشترك بين ايران وروسيا في مجال التعاون العلمي والتكنولوجي.
وقال ان ايران تعلمت كيف تحقق الاكتفاء الذاتي وتنشط في المجال العلمي والصناعي بالرغم من محاولات الغربيين لاركاعها وفرض العقوبات عليها.
وقال انه يزور ايران بدعوة من مساعد رئيس الجمهورية في الشوون العلمية والتكنولوجية لزيارة مصنع صناعة الطائرات المدنيه في اصفهان والاطلاع علي قدرات المتخصصين الايرانيين عن كثب.
وصرح ان الوفود الروسية رفيعة المستوي من الوزارات المختلفة والقطاعات الاقتصادية والشركات باشرت زياراتها لايران لتقييم فرص التعاون بين البلدين وتحديد مشاريع التعاون لزيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الي طهران والمقرره في الاسبوع المقبل.
وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية قد اتخذت خطوات هامة جدا في مجال التكنولوجيات المتطورة مثل الكومبوزيت والنانو وصناعة الديجيتال وغيرها حيث اننا نرغب كثيرا للتعاون المشترك مع ايران مضيفا ان ايران لديها نشاطات جيدة جدا في مجال الطيران المدني بما في ذلك في مجال انتاج قمرة القيادة وان روسيا يمكن ان تتعاون مع ايران في هذا المجال بشكل جيد.
واضاف ان الاقمار الصناعية الخاصة بالاستشراف عن بعد تشكل احدي القضايا ذات الاهتمام المشترك بين ايران وروسيا لذلك فان احد كبار المدراء للوكالة الفضائية الروسية يرافقه في هذه الزيارة لاجراء مباحثات مع الطرف الايراني في هذا المجال.
انتهي**2018 ** 1718