نائب بريطاني: هزيمة داعش هو هدف مشترك مع طهران

لندن/20 تشرين الثاني/نوفمبر/ارنا- وصف رئيس لجنة السياسة الخارجية في مجلس العموم البريطاني كرسبي بلانت عشية زيارته لايران وصف هزيمة جماعة داعش الارهابية وارساء اسس الامن و الاستقرار في المنطقة بالهدف المهم و المشترك مع ايران.

و اعتبر بلانت في حديث لمراسل ارنا عزل ايران بالكارثة و اضاف ان من يعرف الشرق الاوسط يدرك ان ايران تتمتع باحدي الحضارات العريقة في العالم وان عزلها يمثل كارثة بالنسبة للجميع.
واوضح ان الشرق الاوسط تحول الان الي بؤرة للاضطرابات و الصراعات لذلك من المهم ان تضطلع ايران بدور في اطار المجتمع الدولي و باعتبارها لاعبا اقليميا كبيرا.
و بشأن سياسة بلاده تجاه ايران دعا بلانت إلي اقامة علاقات وثيقة بين اعضاء مجلس العموم البريطاني و مجلس الشوري الاسلامي لمعرفة حقائق البلدين بدلا من اذكاء السيناريوهات التي تروج بهذا المجال.
كما دعا الي الاهتمام بالاهداف المشتركة و تعزيز التعاون لتحقيق هذه الاهداف.
وشدد علي ان ايران و بريطانيا تلعبان دورا مهما للقضاء علي داعش و اوضح ان التحالف الدولي ضد هذه الجماعة يعمل علي تدريب القوات العراقية لجعلها قوات فاعلة كما ان ايران تضطلع بدور مهم في اعادة تأهيل الجيش العراقي.
وفي جانب اخر من تصريحاته وصف الاتفاق النووي بين ايرن و مجموعة 1+5 بانه خطوة مهمة تأتي في إطار عودة ايران إلي المجتمع الدولي لكي تودي طهران دورها المهم بما يتناسب مع مكانتها الهامة في المنطقة.
وفيما يتعلق ببرنامج زيارته لايران اوضح ان هذه الزيارة ستأتي في اطار مناقشة سياسة بريطانيا الخارجية للتصدي لداعش و لن يتم خلالها مناقشة قضايا اخري كالاتفاق النووي في فيينا.
ومن المقرر أن يصل بلانت اليوم الجمعة الي طهران علي رأس وفد برلماني رفيع.
إنتهي**1110 ** 1718