٢١‏/١١‏/٢٠١٥ ١٢:٣٣ ص
رمز الخبر: 81846687
٠ Persons
الطيران الحربي السوري يدمر 447 هدفا للإرهابيين خلال 5 أيام

طهران - 21 تشرين الثاني - نوفمبر - ارنا - أكد متحدث عسكري باسم الجيش السوري تدمير 447 هدفا للإرهابيين خلال طلعات جوية للطيران الحربي السوري وتحقيق تقدم نوعي علي عدة اتجاهات خلال العمليات العسكرية المتواصلة في إطار الحرب علي الإرهاب التكفيري.

وقال المتحدث باسم الجيش في بيان تلقت سانا نسخة منه إن سلاح الجو في الجيش السوري نفذ في الفترة من 15 ولغاية 20 من الشهر الجاري 114 طلعة جوية علي 447 هدفا إرهابيا في أرياف دمشق وحمص وحماة وإدلب وحلب ودير الزور واللاذقية.
وأضاف المتحدث إن الطلعات الجوية أسفرت عن “تدمير مستودع أسلحة ومقري قيادة في دوما ومستودع اسلحة ومدافع هاون ورشاشات ثقيلة في خان الشيح ورتل سيارات ومستودع للذخائر ومدافع ثقيلة وهاونات للتنظيمات الإرهابية في بئر القصب ومرج السلطان وحرستا بريف دمشق”.
ولفت المتحدث العسكري إلي “تدمير مقرين واليات في سراقب و3 مقرات قيادة و4 مستودعات اسلحة وذخيرة ورتل عربات بعضها مزود برشاشات في القريتين ومهين وحوش ابو فرج والشنداخية الجنوبية بريف حمص ومقر قيادة و13 عربة مختلفة و3 ورشات لتصنيع العبوات الناسفة للتنظيمات الإرهابية في الحويقة بدير الزور”.
وذكر المتحدث العسكري أن وحدات الجيش والقوات المسلحة العاملة في درعا وجهت “ضربات قاصمة” علي مقرات وتجمعات التنظيمات الإرهابية في مخيم النازحين والحمادين وجنوب مساكن الشرطة وجنوب ساحة بصري وجنوب مدرسة زنوبيا وجنوب الجمرك القديم وطريق السد والأرصاد ودمرت 3 مرابض مدفعية وعربتين إحداهما مزودة برشاش في بنايات السكك شمال بلدة عتمان ومزرعة الغزلان والكرك الشرقي.
وفي ريف السويداء بين المتحدث العسكري باسم الجيش أن وحدة من الجيش دمرت تجمع آليات للإرهابيين شرق تل شعف وعربات وصهاريج في منطقة مشبك الوديان وسيارة مزودة برشاش ثقيل في محيط مطار الثعلة وقضت علي عدد من الإرهابيين في قرية القصر ووادي غبيب وخربة صعد وخربة سمير.
وأشار المتحدث العسكري إلي أن وحدات من الجيش تواصل تقدمها بنجاح باتجاه مهين بعد أن فرضت سيطرتها علي قرية الحدث وأوقعت عددا كبيرا من القتلي في صفوف إرهابيي “داعش” ودمرت العديد من تجمعاتهم ومقراتهم في البيارات ومهين وحوارين والقريتين والمشيرفة وأم صهيريج وجوالك وتلبيسة وتيرمعلة بريف حمص.
وقال المتحدث العسكري باسم الجيش إن “وحدات من قواتنا المسلحة تابعت تقدمها بنجاح وفرضت سيطرتها علي مزارع الإيكاردا وقرية رسم العبود ومحطة القطار في قرية الشيخ أحمد بريف حلب الشرقي” في حين قضت وحدة من الجيش علي مجموعة إرهابية مع متزعمها مما يسمي “لواء الحرية الإسلامي” في الريف الجنوبي الغربي.
وأضاف المتحدث العسكري إن وحدات من الجيش والقوات المسلحة “وجهت ضربات دقيقة ومركزة علي تجمعات الإرهابيين ومقراتهم في الراموسة والعامرية والشيخ سعيد وبستان الباشا وميسلون وبني زيد والليرمون ومحيط باشكوي ودوير الزيتون وسيقات ودير حافر وغرب النيرب وكفر حمرا ومحيط تل مصيبين ومحيط الزربة ومسكنة والحويز في حلب وريفها ودمرت عشرين سيارة بمن فيها من إرهابيين علي محور رتيان “باشكوي في حلب”.
وفي الريف الشمالي الشرقي للاذقية قال المتحدث العسكري إن وحدات من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية تواصل تقدمها بعد أن أحكمت سيطرتها علي دير حنا ومنطقة مضخات غمام وبيت عياش وقرية الشميسة وجبل الزوبك وجبل موسي وجبل صقر وجبل السنديان وجبل الجليلة وتلة وادي وأرض قرطب والرقرقية والنقاط 482 و803 و1112 وقريتي الدغمشلية والزويك و”قضت علي 60 إرهابيا وضبطت مستودع أسلحة وذخائر متنوعة وآليات منها بلدوزر وعربتا دفع رباعي”.
وأضاف المتحدث العسكري إن وحدات من الجيش “سيطرت علي بيت أبو ريشة وكتف الساعور وعدد من التلال الحاكمة في رويسة اسكندر المرتفع 1149 وجبل زويقات وجبل زاهية وجميع النقاط المحيطة به بعد أن كبدت الإرهابيين خسائر فادحة في الأفراد والعتاد وصادرت أسلحة وذخائر ودمرت عربات مزودة برشاشات ثقيلة”.
وفي المنطقة الشرقية ذكر المتحدث العسكري باسم الجيش أن القوات المدافعة عن مطار دير الزور “تواصل تصديها لمحاولات تنظيم “داعش” الإرهابي الاعتداء علي المطار حيث قضت علي العشرات من أفراده ودمرت أسلحتهم من ضمنها عربات مزودة برشاشات مختلفة”.
ولفت المتحدث العسكري إلي أن وحدة من الجيش والقوات المسلحة تمكنت بعد الرصد والمتابعة الدقيقة من تفجير نفق للإرهابيين في منطقة الصناعة ووجهت ضربات مركزة لتجمعاتهم في تل الكرومة شرق مطار دير الزور.
ووجه المتحدث العسكري الشكر لروسيا الاتحادية لمساعدتها “الفعالة” في محاربة الإرهاب الدولي مبينا أنه “لدي الجيش العربي السوري الكثير من الأدلة علي مدي فعالية الضربات الروسية التي ألحقت خسائر كبيرة بمنظومة القيادة والتحكم والتمويل للتنظيمات الإرهابية ودمرت بنيتها المادية والمالية”.
وأكد المتحدث العسكري إن “التعاون المشترك مع روسيا الاتحادية زاد من قدرة شعبنا في التصدي للإرهاب العالمي ولعب دورا حاسما في انتصارات الجيش العربي السوري علي التنظيمات الإرهابية”.
وختم المتحدث العسكري بيانه بالقول إن “قواتنا المسلحة تؤدي مهامها بكل عزيمة وإصرار وستواصل تنفيذ مهامها في التصدي للتنظيمات الإرهابية وملاحقة فلولها حتي القضاء عليها وإعادة الأمن والاستقرار إلي ربوع الوطن”.
انتهي ** 1837