٢٣‏/١١‏/٢٠١٥ ٨:٣٧ ص
رمز الخبر: 81849719
٠ Persons
بوتين في طهران؛ زيارة استراتيجية بطابع اقتصادي

طهران/ 23 تشرين الثاني/ نوفمبر/ ارنا- يبدأ الرئيس الروسي فلادمير بوتين، الاثنين ٢٣ تشرين الثاني، زيارة تاريخية الي العاصمة الايرانية طهران، في زيارة طابعها اقتصادي ومضمونها استراتيجي من حيث الزمان والمكان.

وتأتي زيارة بوتين الي ايران في إطار ‏استضافة الآخيرة لمنتدي الدول المصدرة للغاز استعدادا لرفع العقوبات ‏الغربية عنها العام المقبل بموجب بنود الاتفاق النووي الذي تم التوصل ‏إليه في تموز يوليو الماضي، وفي سياق التعاون والتنسيق والتشاور المستمر بين البلدين إزاء ما يحدث في المنطقة، لبلورة موقف مشترك وواضح من مجمل ما يجري علي الساحتين الإقليمية والدولية، خاصة في ظل الجهود الرامية لإيجاد حل للأزمة السورية، كما تحمل في طياتها رسائل قوية علي عمق التحالف الايراني الروسي الي الجهات المعنية .
الزيارة التي وصفت بالاستراتيجية بكافة المقايس، تأتي بعيد الإعلان عن توقيع اتفاق عسكري جديد تنوي روسيا بموجبه ‏المضي قدما في تزويد إيران بصواريخ ٣٠٠- إس الدفاعية، وهي الصفقة التي تمت بقرار من الرئيس الروسي شخصياً الذي تحدي العقوبات المفروضة علي ايران، و بالرغم من ‏مخاوف امريكا والكيان الإسرائيلي.
من الجديرذكره أن هذه الزيارة هي الأولي للرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلي طهران منذ العام ٢٠٠٧ ‏وتكتسب أهمية خاصة لاسيما بعد التدخل الذي تقوده روسيا ضد تنظيم ‏داعش في علي الاراضي السورية في ظل تنسيق ايراني روسي عالي المستوي لدعم الحليف السوري المشترك.
المصدر: الوقت
انتهي** 2344