قائد الثورة الاسلامية: لايمكن الوثوق بالتحالف الدولي لمكافحة الارهاب

طهران/23تشرين الثاني/نوفمبر/ارنا- قال قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمي علي الخامنئي ان التحالفات الدولية التي تزعم مكافحة التيارات الارهابية لايمكن الوثوق بها بتاتا من حيث ان امريكا وغيرها هي التي تقف وراء تشكيل هذه الجماعات ودعمها.

وأكد قائد الثورة الاسلامية اليوم الاثنين خلال استقباله الرئيس النيجيري محمد بوهاري علي تعزيز التعاون بين الدول الاسلامية دفاعا عن الهوية الاسلامية والمسلمين.
و وصف 'اعداء الاسلام الحقيقيين' و'الاعداء الذين يكنون العداء للاسلام باسم الاسلام' بانهما وجهان لعملة واحدة داعيا الدول الاسلامية الي تعزيز التعاون للتصدي للاعداء و الحفاظ علي الهوية و المصالح المشتركة.
ووصف سماحته عقد الامل علي تعاون الغرب و امريكا في مكافحة التيارات الارهابية ومنها جماعة داعش و بوكرام بالخطأ و اضاف ان هناك معلومات دقيقة تكشف عن الدعم الامريكي و عدد من الدول الرجعية في المنطقة لتنظيم داعش في العراق.
وفي جانب اخر من تصريحاته اكد سماحته علي ان تعزيز العلاقات بين الدول الاسلامية لاتعني قطع العلاقات مع سائر الدول و اكد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تربطها علاقات واسعة مع جميع دول العالم ماعدا امريكا و الكيان الصهيوني معربا بذلك عن اعتقاده بضرورة توثيق العلاقات بين الدول الاسلامية.
واعرب عن ارتياحه لاختيار بوهاري رئيسا مسلما لنيجيريا و اضاف إن ايران و نيجيريا تتمتعان بامكانات كبيرة يجب استثمارها للتعاون المشترك.
من جانبه وصف بوهاري العلاقات بين بلاده وايران بالعريقة والراسخة مؤكدا بذلك علي اهمية ايران والمكانة والامكانيات التي تتمتع بها.
إنتهي**1110**1369