لاريجاني يؤكد علي التعاون بين ايران وتركيا لأعادة الأمن الي المنطقة

طهران/ 24 تشرين الثاني/ نوفمبر/ ارنا - قال رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني في اتصال هاتفي مع رئيس البرلمان التركي اسماعيل قهرمان ، ان ايران وتركيا وفي ظل التعاون والتشاور فيما بينهما، بامكانهما ان يؤديا دورا هاما لدعم أعادة الأمن والاستقرار الي المنطقة.

وافادت دائرة الشؤون الدولية في مجلس الشوري الاسلامي اليوم الثلاثاء ان لاريجاني قدم في اتصال هاتفي اجراه مساء امس مع رئيس البرلمان التركي اسماعيل قهرمان ، التهاني له لانتخابه رئيسا جديدا للبرلمان التركي، وقال ان العلاقات بين ايران وتركيا كانت طيبة ووثيقة خلال السنوات الاخيرة في المجالات السياسية والاقتصادية والبرلمانية وحتي علي صعيد التعاون الاقليمي.
وتمني لاريجاني لنظيره التركي النجاح في مهامه ودعاه لزيارة الجمهورية الاسلامية الايرانية.
بدوره شكر رئيس البرلمان التركي ، رئيس مجلس الشوري الاسلامي وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر بلدا كبيرا تتميز بحضارة عريقة، وتحظي بدور هام في تطوير العلاقات الودية بين البلدين وكذلك دعم اقرار السلام والاستقرار في المنطقة.
واشار اسماعيل قهرمان الي المشتركات الدينية والثقافية بين البلدين، وقال ان ايران وتركيا بوصفهما بلدين جارين ومسلمين، قادرين علي دعم وتعزيز تسوية القضايا والمشاكل في المنطقة والعالم الاسلامي.
وأكد علي دور ومكانة البرلمانين الايراني والتركي وقال ان تنمية التعاون البرلماني بين البلدين يتميز باهمية خاصة في رفع حجم العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات .
وانتخب البرلمان التركي الاحد الماضي نائب العدالة والتنمية اسماعيل قهرمان رئيسا له بـ316 صوتا من مجموع 524 صوتا.
واسماعيل قهرمان، هو سياسي تركي من مواليد ولاية ريزة شمالي تركيا عام 1940. تخرج في كلية الحقوق. اختير رئيساً لجمعية الطلاب، ورئيساً لاتحاد الطلاب الأتراك. كما تولي منصب وزير الثقافة في الفترة من 1996 :1997. وانتخب نائباً عن ولاية اسطنبول، علي قائمة حزب العدالة والتنمية في انتخابات الأول من نوفمبر الجاري، والتي فاز قيها حزب العدالة والتنمية بنسبة 49,49%.
انتهي** 2344