٢٦‏/١١‏/٢٠١٥, ١٢:٣٠ م
رمز الخبر: 81854879
٠ Persons
رصاص الاحتلال يسقط الشهيد 100 منذ اندلاع الانتفاضة

طهران/ 26 تشرين الثاني/ نوفمبر/ ارنا - استشهد شاب فلسطيني يحيي يسري طه (21 عاماً) صباح اليوم، برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال المواجهات في بلدة قطنه شمال غربي القدس المحتلة حيث اقتحم جنوده البلدة بمئات العناصر واطلق الرصاص الحي علي الشباب فيها.

وبحسب 'المركز الفلسطيني للاعلام' قالت وزارة الصحة الفلسطينية اليوم الخميس: ان الشاب طه وصل المشفي مستشهداً نتيجة اصابته بعيار ناري في الرأس.
وجاء ذلك غداة استشهاد شابين الاول برصاص الاحتلال يوم أمس، وهو الشاب محمد الشوبكي البالغ من العمر 19 عاما وهو من سكان مخيم الفوار بعدما نفذ عملية طعن مستوطن وإصابه بجروح بالغة عند مفترق المخيم جنوب الخليل.
اما الشهيد الثاني فهو الفتي ابراهيم عبد الحليم داوود وعمره 16 عاما وقد استشهد بعدما كان اصيب برصاصة في القلب قبل اسبوعين خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الاسرائيلي.
وأشارت وزارة الصحة الفلسطينية إلي أنه باستشهاد الشاب طه فإن حصيلة الشهداء منذ مطلع الشهر الماضي بلغت 100، بينهم 18 في قطاع غزة وشهيد من النقب، مضيفة أن من بين الشهداء 22 طفلاً وطفلة، و4 سيدات.
انتهي** 2344