عميد جامعة طهران يعرب عن امله بفتح صفحة جديدة من العلاقات مع اليونان

طهران/29 تشرين الثاني/نوفمبر/ارنا-اعرب عميد جامعة طهران 'محمود نيلي احمدآبادي' عن امله بان تمهد زيارة وزير الخارجية اليوناني الي طهران لفتح صفحة جديدة من العلاقات بين البلدين خاصة الجامعية والأكاديمية.

و اضاف احمدآبادي اليوم الاحد في مراسم حضرها وزير الخارجية اليوناني البروفيسور 'نيكوس كوتزياس' بان العلاقات الثنائيه بين ايران و اليونان تضرب جذورها في التاريخ وان التواصل العلمي والثقافي كان قائما بينهما علي امتداد الزمن رغم التغيرات التي شهدتها العلاقات السياسية بين البلدين.
وتابع احمدابادي ' ففي ايران قلما هناك من لايعرف الشخصيات اليونانية امثال سقراط و افلاطون و ارسطو و هومر كما هو الحال بالنسبة لليونانيين حيث يعرفون جيدا العلماء والشخصيات الايرانية امثال ابوعلي سينا و الرازي و فردوسي و خيام و حافظ'.
و قد وصل وزير الخارجية اليوناني 'نيكوس كوتزياس' اليوم الاحد الي طهران علي راس وفد رفيع المستوي.
ومن المقرر ان يلتقي كوتزياس خلال زيارته هذه التي تستغرق يومين، الرئيس حسن روحاني و كبار المسؤولين الايرانيين ليبحث معهم سبل تعزيز العلاقات السياسية والاقتصادية بين ايران و اليونان.
كما سيتم خلال هذه الزيارة توقيع عدد من الوثائق لتطوير التعاون الثنائي.
انتهي**2054**1369