امام المسجد الأقصي: فلسطين وبيت المقدس أولي بكل رصاصة أطلقت علي اليمن

طهران/29 تشرين الثاني/نوفمبر/ارنا-اعرب إمام المسجد الأقصي المبارك، الشيخ صلاح الدين أبو عرفة، عن حزنه وحسرته لقيام بلدان مسلمة بقتل المسلمين في بلد مسلم، منتقداً في الوقت ذاته العدوان العسكري السعودي علي اليمن مؤكداً أن فلسطين والاقصي أحوج لكل رصاصة.

وأضاف الشيخ أبو عرفة في حديث بث علي موقع يوتيوب، قائلاً 'اعلموا أن كثيراً من المسلمين يعلم إنها لو كانت لخير المسلمين لكان المسجد الأقصي والبيت المقدس أولي بكل رصاصة أطلقت وكل طائرة أقلعت وكل دم أريق، الكل يعلم هذا ' ، متابعاً 'نراكم ونسمع دوي الصواريخ وأزيز الطائرات وطائرات اليهود تحرق أجسامنا وتشعل دمنا ناراً في غزة وفي ما حول غزة '.
واعاد أبو عرفة الي الاذهان كلام الرسول الأكرم (ص) 'اللهم بارك لنا في شامنا اللهم بارك لنا في يمننا ' ، متسائلاً ' نراكم ونسأل من كان معه طائرة ومن كان معه دبابة أين كانت حين قتلنا اليهود، أين كان حين قتل اليهود من قتلوا من أبنائنا في المسجد الأقصي، نراكم ونسمعكم ونشهد عليكم في الدنيا والآخرة، أين كان هذا، أين كان هؤلاء الرجال، أين كان هذا المال، أين كان هذا السلاح؟ !'.
ووجه الشيخ أبو عرفة كلامه للتحالف السعودي الذي يشنّ عدواناً متواصلاً علي اليمن منذ أشهر قائلاً:' ما اعلم انه من نصيحة الله ورسوله كفوا أيديكم'،مؤكداً انه كان 'الأولي بالطائرات والصواريخ التي يقصف بها اليمن قصف الصهاينة وتحرير المسجد الأقصي المبارك .
اضاف إمام المسجد الأقصي المبارك بنبرة تمتزجها الحرقة والألم 'حين طارت الطائرات وقذفت الصواريخ' علي اليمن 'كنا نعلم وكنا نتمني أن لو كانت لنصرتنا ونصرة للأرامل في فلسطين، ولكن لنا الله، لنا الله، لنا الله، هذا بلاء ابتلي به الناس وابتلينا به، ونسأل الله أن يكتبنا في من ثبت، وفي من صبر، وفي من نجا '.
*وكالات
انتهي**2054**1369