قائد الثورة الاسلامية: مسيرة الأربعين مزيج من العشق والايمان

طهران/ 30 شترين الثاني/ نوفمبر/ ارنا- وصف قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمي السيد علي الخامنئي خلال تدريسه للبحث الخارج، مسيرة اربعين الامام الحسين عليه السلام العظيمة والمليئة بالمفاهيم بأنها ظاهرة فريدة من نوعها والعمل الحسن الخالد.

وقال سماحته 'انها مزيج من العشق والايمان والعقل والعواطف ومن ميزات مذهب أهل البيت عليهم السلام الفريدة من نوعها، وانها تعبير للعشق والايمان وهي احدي الشعائر الالهية'.
وتطرق سماحته إلي عظمة وود الشعب العراقي في استضافة زوار الأربعين واوصي كل من يشاركون في هذه الحركة العظيمة أن يستغلوا الفرصة وقال: اننا نغبط زوار الأربعين علي ما هم عليه، ويا ليتنا كنا معهم.
وأعتبر قائد الثورة الاسلامية، أن فرصة التواصل المعنوي والودي مع أهل البيت عليهم السلام وزيارة هذه الشخصيات المتميزة والبارزة والنورانية والملكوتية، هو اهم ما يتميز به الفكر الشيعي عن سائر المذاهب الاسلامية وقال سماحته: حركة الجماهير العظيمة في ايران وسائر بلدان العالم للمشاركة في مسيرة الأربعين هي تجسيد للخصائص البارزة لمذهب أهل البيت عليهم السلام والتي يموج فيها الايمان، والاعتقاد القلبي والمعتقدات الصادقة والحب والود.
ودعا سماحته زوار الأربعين إلي رعاية القوانين وقال'الحكومة وضعت قوانين خاصة بشأن مغادرة البلاد وبالتأكيد يجب مراعاتها، وليس من اللائق تجاوزها'.
انتهي **س.ح**1369