ظريف: ليست هناك 'خطة عمل مشتركة' بشأن القضايا الدفاعية

طهران/10نيسان / ابريل/ ارنا- قال وزير الخارجية محمد جواد ظريف ان الادارة الامريكية تدرك جيدا إن الموضوع الدفاعي لا يدخل ضمن المفاوضات وليست هناك 'خطة عمل مشتركة' بشأن القضايا الدفاعية.

وجاءت تصريحات ظريف هذه اليوم الاحد خلال مؤتمره الصحفي المشترك مع وزيرة الخارجية الاستونية مارينا كالجوراند ردا علي تصريحات وزير الخارجية الامريكي بشأن قدرات ايران الدفاعية.
واوضح ان تصريحات جان كيري تفتقد إلي الصحة بحيث نفتها الخارجية الاميركية نفسها.
وتابع قائلا ان كيري و الخارجية الامريكية يدركان ان الصواريخ الايرانية و قدراتها الدفاعية لن تدخل ضمن المفاوضات.
واضاف لو كانت الادارة الامريكية جادة في تعاطيها للقضايا الدفاعية فعليها ان تقوم بوقف بيع الاسلحة التي تستخدم كل يوم لابادة الشعب اليمني الاعزل.
وحول تصريحات جان كيري الذي اتهم فيها ايران بدعم الارهاب قال ظريف 'ان هذه التصريحات لااساس لها من الصحة ولم يعد يهتم بها احد' .
و اضاف ان خطر الارهاب و التطرف الذي يهدد المنطقة هو حصيلة التواجد الامريكي في المنطقة و'نحن كنا قد حذرنا قبل الغزو الامريكي للعراق وقلنا انه سيؤدي الي انتشار التطرف و الارهاب في
المنطقة'.
و في السياق نفسه اكد انه يتعين علي جان كيري ان يسأل حلفائه عن مصادر اسلحة داعش وزبائنه النفطيين واين تباع اثار سوريا والعراق المنهوبة ومن يشتريها؟.
واكد ان امريكا و بدلا من توجيه اتهامات خاوية وبلا اساس الي ايران عليها أن تهتم بالقضايا الاقليمية بشكل جاد و ألا تورط نفسها والاخرين بسياستها الخاطئة اكثر مما هي متورطة الان.
إنتهي**1110**1369