الهند قادرة علي تادية دور كبير في تطوير ميناء جابهار

جابهار/10 نيسان/ابريل/ارنا – اعلن محافظ سيستان وبلوجستان 'علي اوسط هاشمي' ان الهند وفي ظل العلاقات التجارية والاقتصادية والسياسية الجيدة التي تربطها بإيران تستطيع ان تؤدي دورا هاما في تطوير ميناء جابهار الستراتيجي( جنوب شرقي ايران).

جاء ذلك لدي لقائه وزير النفط والغاز الطبيعي الهندي 'دارمندار برادهان' بمدينة جابهار اليوم الاحد.
وقال هاشمي ان جابهار نظرا لموقعها الستراتيجي الجيد واحتضانها منطقة تجارية وصناعية حرة فضلا عن مينائي بهشتي وكلانتري تملك فرصا استثمارية كبيرة.
واضاف قائلا، ان جابهار تحظي باهتمام كبير لدي قائد الثورة الاسلامية والحكومة لانها تعد الممر الوحيد الذي يربط ايران بمياه المحيطات.
ولفت هاشمي الي ان المسؤولين يركزون علي تعزيز مشاريع البني التحتية في مدينة جابهار بمافيها شبكة السكك الحديد، ومطار دولي والغاز؛ بالاضافة الي تنفيذ مشاريع صناعية كبيرة كالفولاذ والصناعات البتروكيمياوية وصناعة السيارات.
واشاد محافظ سيستان وبلوجستان باهتمام المسؤولين في الهند بتطوير الموانئ وتعزيز الاستثمارات في جابهار؛ مؤكدا ان البلدين يؤكدان علي تنمية علاقاتهما الاقتصادية والتجارية، ذلك ان البلدين تربطهما علاقات تاريخية جيدة.
وقام وزير النفط والغاز الطبيعي الهندي دارمندار برادهان والوفد الاقتصادي المرافق بزيارة محافظة سيستان وبلوجستان (جنوب) وتم استقبالهم من قبل المحافظ وعدد من مسؤولي المحافظة بمطار 'كنارك'.
واجري الوزير الهندي زيارات لمنطقة مكران الصناعية ومنطقة جابهار الحرة وغيرها من المرافق الصناعية والتجارية في المحافظة بهدف التعرف علي الفرص الاستثمارية المتوفرة فيها.
انتهي ** ح ع ** 1837