كمالوندي: الكثير من الدول تسعي لشراء الماء الثقيل من ايران

طهران - 10 نيسان - ابريل - ارنا - اكد المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الايرانية بهروز كمالوندي بان ايران يمكنها بيع الفائض من حاجتها من الماء الثقيل، لافتا الي ان الكثير من الدول ترغب بشراء الماء الثقيل من ايران الا انها وفي ضوء شعورها بالمسؤولية الدولية لا يمكنها ان تبيع لاي دولة كانت.

وفي تصريح له خلال المراسم الختامية للدورة السابعة للبرلمان الطلابي، اشار مساعد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية للشؤون الدولية والقانونية والبرلمانية، الي حاجة مفاعل اراك الي 65 طنا من الماء الثقيل وبامكان ايران تصدير الفائض من الانتاج وقال، ان الكثير من الدول ترغب بشراء الماء الثقيل من ايران الا انها وفي ضوء شعورها بالمسؤولية الدولية لا يمكننا بيع الفائض لاي دولة كانت.
واشار الي الاستثمارات المادية الكثيرة التي وضعتها الجمهورية الاسلامية الايرانية وتمكنت بواسطتها من اعداد كوادر شبابية كفوءة ادت للتقدم في جميع مجالات العلوم والتكنولوجيا وقال، انه من هنا فقد تمكنا من تحقيق هذه المفخرة بان نكون ضمن افضل 10 دول في العالم تمتلك امكانية تخصيب اليورانيوم.
واشار الي دورة الوقود النووي واضاف، ان هذه الدورة تتالف من التنقيب واستخراج اليورانيوم وتحويله الي غاز 'يو اف 6' ومن ثم تحويله الي وقود.
ونوه الي افتتاح مقبرة للنفايات النووية في منطقة انارك وقال، ان ادارة النفايات يجب ان تتم ايضا وهي عملية صعبة جدا لان بعض هذه المواد تبقي نشطة الي نحو الف عام.
ولفت الي ازاحة الستار اخيرا عن 12 منجزا نوويا تشمل مجالات الطب والوقود والصناعة وانواع الليزر والاجهزة الدقيقة لقياس الارتفاع والكثافة والكشف عن التسرب ومحاكاة المحطة والتي هي بحاجة الي تكنولوجيا عالية جدا.
واشار الي ان احد المنجزات هو جهاز الطرد المركزي 'زونال' الذي يستفاد منه لصناعة اللقاحات ويدور ما بين 40 الي 50 الف دورة في الدقيقة واضاف، لقد تمكنا من تحقيق تقدم جيد في هذا المسار ونسعي لانتاج جهاز للطرد المركزي يدور 150 الف دورة في الدقيقة.
واوضح بان جهاز الطرد المركزي 'زونال' يستخدم لانتاج اللقاح المضاد للوباء الكبدي.
انتهي ** 1837