وزيرا الخارجية السعودي والقطري يلتقيان رئيس «الموساد» الصهيوني

بيروت/ 14 نيسان/ إبريل/ إرنا – مراسل صحيفة «معاريف» الصهيونية الخبير بالشؤون الأمنية يوسي ميلمان، أعلن عن اجتماع سري عقد بين كل من وزراء خارجية آل سعود عادل الجبير، والقطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، والتركي مولود تشاووش أوغلو، و رئيس جهاز الاستخبارات الصهيوني «الموساد» يوسي كوهين.

ونقلت مواقع خبرية لبنانية متعددة عن موقعي «الغزال» و«الجيران» الناشطين في الأراضي الفلسطينية المحتلة، تأكيدهما أن الاجتماع عقد في فندق «جي دبليو ماريوت» بمدينة اسطنبول التركية، علي هامش التحضيرات الجارية لمؤتمر القمة الإسلامية.
ونقل الموقعان عن الخبير الأمني الصهيوني يوسي ميلمان، أن رئيس جهاز «الموساد» توجه إلي اسطنبول لعقد لقاء سري مع بعض وزراء خارجية الدول المشاركة في القمة الإسلامية. معتبرًا هذه الجلسة منعطفا في العلاقات بين الكيان الصهيوني والدول العربية.
ورأي الخبير الأمني الصهيوني أن هذه الجلسة السرية سيكون لها 'دور هام وحيوي لدعم الأمن والاستقرار في المنطقة' (علي حد زعمه).
وأوضح يوسي ميلمان، أن هذا الاجتماع تم عقده بناءً علي اقتراح وزير الخارجية الأميركي جون كري، ووساطة وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو.
وقال ميلمان، وفق ما تناقلته المواقع الخبرية، إن 'هذا الاجتماع سيؤدي إلي تقريب وجهات النظر بين الكيان الصهيوني والأنظمة العربية المذكورة بجهود أمريكية. مضيفًا بأن هذه 'المبادرة تحسب الخطوة الثانية من نوعها لاستحكام العلاقات «الإسرائيلية» مع الدول العربية بعد تحسينها مع تركيا'.
انتهي *(4)* 381*2344