دبلوماسي ايراني: ايران و كوريا الجنوبية تتمتعان بطاقات كبيرة لتوثيق التعاون الإقتصادي

بكين/27نيسان/ ابريل/ارنا- أعلن الملحق التجاري الايراني في كوريا الجنوبية علي لطفي ان لدي طهران و سيول طاقات كبيرة يمكن إستثمارها في إلارتقاء بتعاونهما الاقتصادي إلي أعلي المستويات.

واضاف لطفي اليوم الأربعاء في حديث لمراسل ارنا، ان نظرة الي حجم التبادل التجاري بين ايران و كوريا الجنوبية خلال العقد الاخيرتثبت مستوي العلاقات المتينة بينهما مؤكدا ان رغبة كوريا في تعزيز التعاون مع ايران سيسهم في تحقيق ذلك في مختلف المجالات الإقتصادية.
واوضح ان التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين وصل ذروته في العام 2011 مما بلغت قيمة التبادل التجاري بينهما 17 مليار دولار حيث قامت شركات كورية بشراء النفط من ايران إلي جانب الاستثمار في مختلف مراحل حقل بارس الجنوبية و كذلك بناء مصفاة كنكان.
وتابع قائلا ان كوريا بادرت باستئناف التعاون مع ايران حيث اعلن بنك اكزيم للتصدير والاستيراد وموسسة التأمين الكورية بانهما خصصا اعتمادا لتنشيط التعاون مع ايران.
واعرب عن ثقته بمشاركة شركات الهندسة و البناء الكورية في مختلف المجالات الاقتصادية الايرانية و منها الطاقة و تجهيز شبكة الكهرباء بنظام ذكي و ادارة مصادر المياه معلنا ان وثائق التعاون في هذه المجالات ستبرم خلال الزيارة المرتقبة للرئيس الكوري بارك غئون لايران.
يذكر ان غئون سيتوجه إلي ايران في الاول من ايار المقبل في زيارة تستمر ثلاثة ايام ومن المقرر أن يتم خلالها إبرام وثائق مهمة بشأن ترسيخ التعاون بين البلدين في مختلف المجالات.
إنتهي**1110**1369