السفیر طاهریان : ایران وكوریا الجنوبیة مصممتان علي توسیع العلاقات

طهران/ 28 نیسان/ ابریل/ ارنا - قال السفیر الإیرانی فی سیئول حسن طاهریان، ان زیارة رئیسة كوریا الجنوبیة الي ایران، تعبر عن عزم الكوریین لتوسیع العلاقات مع ایران موضحا ان الأوضاع الحالیة فی البلاد توفر فرصة مناسبة لتوسیع التعاون بین البلدین فی جمیع المجالات .

وفی حدیثه مع مراسل ارنا فی بكین قال السفیر طاهریان : نظرا لركود الاقتصاد العالمی وانخفاض نمو الصادرات والإنتاج فی كوریا الجنوبیة فان سیئول بحاجة ماسة الي سوق جدیدة لتحریك اقتصادها وهذا مانجده فی سوق ایران الواسع ذی الامكانات الكبیرة.
ومن هنا فان سیئول حریصة جدا لتوسیع العلاقات الثنائیة مع ایران لتتمكن فی ظلها من توسیع المسار الواعد لًلتعاون فی المجالات التجاریة والاقتصادیة والاستثمار والتقنیات .
وفی جانب اخر من حدیثه تطرق طاهریان الي مواقف الحكومة الكوریة الجنوبیة تجاه الاتفاق النووی بین ایران و ٥+١ وقال ان سیئول تابعت بشغف مسیرة المحادثات النوویة وتطوراتها واعلنت فی العدید من المناسبات ارتیاحها للنتائج المثمرة للمحادثات ودعمها لها.
وتطرق سفیر ایران في سیئول الي اثار الحظر الظالم علي تقلیص حجم التبادل التجاری بین البلدین ولكن سیئول مصرة علي جبران الماضی بعد رفع الحظر.
وأشار الي ان حجم التبادل التجاری بین ایران وكوریا الجنوبیة بلغ عام ٢٠١١ اكثر من ١٧ملیار دولار لكن انخفض عام ٢٠١٥ الي ٦ ملیارات دولار.
وتطرق الي نماذج من تقلص التبادل التجاری مع كوریا الجنوبیة ومن بینها انخفاض صادرات النفط الي ١٢٠ الف برمیل یومیا بعد ان كان ٢٣٠ الف برمیل قبل الحظر وتوقف النشاطات المصرفیة لـ 'بنك ملت' بشكل كامل هناك وتعطیل نشاطات مكتب الملاحة البحریة لإیران فی كوریا الجنوبیة .
وفی جانب اخر من حدیثه تطرق السفیر الإیرانی فی سیئول الي الدور المهم والمؤثر للبلدین وقال ان ایران وكوریا الجنوبیة وباعتبارهما بلدین كبیرین ومؤثرین فی الشرق الأوسط ومنطقة شرق اسیا بإمكانهما ومن خلال تعزیز العلاقات والتعاون المشترك، من فتح آفاق جدیدة فی العلاقات الثنائیة بینهما.
فی هذا المجال اعتبر السفیر الایرانی فی كوریا الجنوبیة، ان البلدین یمتلكان الامكانات الكافیة لتفعیل التحرك الاقتصادی بینهما مشیرا الي ان الظروف أصبحت مواتیه لذلك بعد رفع الحظر وتطبیق برنامج العمل المشترك بین ایران و٥+١ وفی ظل الوضع الجدید فان رجال الاعمال والصناعیین والتجار فی كوریا الجنوبیة یتطلعون بحماس الي استئناف التعاون الاقتصادی مع ایران والمسارعة الي الدخول الي السوق الإیرانی بشكل أوسع.
وستبدأ رئیسة كوریا الجنوبیة بارك كون هیه، زیارة لطهران فی الاول من شهر ایار/ مایو المقبل علي راس وفد كبیر یضم عددا من كبار الوزراء والمسؤولین الاقتصادیین واصحاب الصناعات الضخمة تستغرق ثلاثة ایام.
و سیتم خلال الزیارة التوقیع علي عدد من وئائق التعاون فی مجالات الطاقة والتأمین ومشاریع البني التحتیة والصحة والعلاج والمجالات العلمیة والتقنیة والثقافیة.
انتهي** 2344