دهقان: عناصر داعش الاوروبيين يشكلون تهديدا كامنا ضد الأمن العالمي.

مسكو / 28 نيسان/ ابريل / ارنا - أكد وزير الدفاع الإيراني العميد حسين دهقان علي أن عناصر تنظيم داعش الإرهابي من الاوروبيين، يشكلون تهديدا كامنا ضد الأمن العالمي.

وخلال لقائه نظيره البيلاروسي الجنرال أندريه رافكوف مساء الإربعاء علي هامش مؤتمر الأمن الدولي في موسكو، قال العميد دهقان أن الولايات المتحدة تثير حروبا بالوكالة كخطة إستراتيجية لها من أجل تقييد قدرات القوي الكبري والناشئة.
وشدد علي أن أولئك الذين يرتكبون اليوم الجرائم والقتل باسم الإسلام لاعلاقة لهم بالإسلام وقال : يتعين علي شعوب المنطقة مكافحة هذه الظاهرة المشؤومة من خلال الوحدة والتعاطي والتعاون مع بعضها البعض.
وقال أن رسالة مؤتمر الأمن الدولي في موسكو لأمريكا وأذنابها هي أن العالم سوف لن يسمح لهم بمواصلة تنفيذ هذه الاستراتيجيات المناهضة للإنسانية.
هذا ووصل وزير الدفاع الإيراني إلي موسكو مساء الثلاثاء تلبية لدعوة من نظيره الروسي 'سيرجي شويجو' علي رأس وفد دفاعي رفيع للمشاركة في المؤتمر الدولي السنوي الخامس حول الأمن، فضلا عن عقد مشاورات أمنية ودفاعية علي هامش المؤتمر، وغادرها مساء امس.
وحضر مؤتمر موسكو الدولي الخامس حول الأمن الذي يستمر حتي اليوم الخميس 500 مسؤول من بينهم وزراء ومساعدي وزارات الدفاع ورؤساء أركان القوات المسلحة والخبراء من مختلف البلدان.
وتطرق المشاركون في المؤتمر الي مختلف القضايا المتعلقة بمكافحة الإرهاب والأمن في القارة الأسيوية والمحيط الهادئ والاستقرار العالمي والتعاون العسكري في العالم.
إنتهي**380**2344