قائد الثورة يؤكد علي فريضة دفاع الامة الاسلامية عن فلسطين من خلال صرخات موحدة في يوم القدس

طهران - 30 حزيران - يونيو - ارنا - اكد قائد الثورة الاسلامية سماحة اية الله السيد علي الخامنئي علي ضرورة مشاركة ابناء الشعب الايراني والعالم الاسلامي في مسيرات اليوم القدس العالمي التي ستنطلق يوم الجمعة دفاعا عن الشعب الفلسطيني ومدينة القدس وتحريرها من دنس الصهاينة.

وقال قائد الثورة الاسلامية خلال استقباله مساء الاربعاء رئيس ومسؤولي السلطة القضائية انه بفضل الله وفي يوم الجمعة سترفع مرة اخري صرخات موحدة للدفاع عن الشعب الفلسطيني المظلوم في انحاء ايران والعالم الاسلامي وان الامة الاسلامية ستعمل علي فريضتها المهمة في الدفاع عن المظلوم.
واشار قائد الثورة في جانب اخر من كلمته الي الحكم الصادر عن المحاكم الاميركية لسرقة اموال الشعب الايراني تحت ذرائع واهية وتهم فارغة وقال ان تضييع واهدار حقوق الشعب الايراني بواسطة الحظر هو حقيقة يجب ان يتابع قضائيا علي المستوي الدولي.
وقدم قائد الثورة توصيات الي مسؤولي القضاء في المتابعة القانونية لحقوق الالاف من ضحايا الارهاب في ايران ورفع الدعاوي ضد الحكومات التي تدعم قتلة هؤلاء الضحايا في السر والعلن والدفاع القانوني عن الشخصيات الاسلامية المظلومة في انحاء العالم.
كما اعتبر احياء حقوق الانسان الاسلامية علي المستوي الدولي بانه من المسؤوليات الاخري لجهاز القضاء وقال ان حقوق الانسان التي يقول الغرب بشانها بانها بنيت علي اسس خاطئة ولذلك من الضروري ان يتم تبيين حقوق الانسان الاسلامية المرتكزة علي اسس متقنة وعقلانية بين الراي العام العالمي والاوساط الحقوقية الدولية.
واعتبر سماحته الاعلان رسميا عن ' غض طرف الامم المتحدة عن الجرائم الجارية وقتل الاطفال في اليمن مقابل تلقي اموال من قبل بعض الدول' بانه مدعاة خجل للبشرية وقال ان هذه الفضيحة هي ضد الحقوق الحقيقية للانسان ويجب التعامل معها قانونيا وقضائيا علي المستوي الدولي .
وقبل كلمة القائد قدم رئيس السلطة القضائية اية الله صادق املي لاريجاني تقريرا عن اهم نشاطات السلطة.
انتهي ** 1837