العلاقات بين ايران و دول الجوار العربي وطيدة ومتجذرة

طهران / 30 حزيران / يونيو / ارنا - أكد السفير الايراني لدي الكويت علي رضا عنايتي ان العلاقات بين ايران وجيرانها في دول مجلس التعاون علاقات وطيدة ومتجذرة ولا تهتز لاسباب ضئيلة، خاصة ان هناك علاقات متداخلة بين شعوب دول المنطقة، معربا عن أمله في تطور هذه العلاقات علي كافة الاصعدة.

جاء هذا خلال احتفالية رمضانية أقامتها السفارة الايرانية علي شرف رؤساء البعثات الدبلوماسية و الاعلاميين مساء أمس بحضور عدد كبير من النواب والمواطنين الكويتيين وابناء الجالية الإيرانية في الكويت.
وبشأن ما تداولته وسائل الاعلام الكويتية عن استقبال ميناء الدوحة في الكويت للسياح من المواطنين الايرانيين وعائلاتهم والاجراءات المتخذة بهذا الشأن، قال اننا قرأنا هذا الخبر وهذا شيء مبشر بالخير لصالح تنمية العلاقات التجارية والاقتصادية بين ايران و الكويت، لافتا الي أن الامر يعود الي التجارة قبل أن يعود الي السياحة و ان العلاقات بين البلدين تاريخية ولكن لابد ان تتقوي و تتعزز اكثر، مشيرا الي ان تقوية هذه العلاقات التجارية البينية تستدعي طرقا عديدة منها الميناء و الجمارك بهدف تنمية العلاقات التجارية والاقتصادية و المالية و المصرفية خاصة بعد زوال شبح العقوبات عن ايران بعد الاتفاق النووي لذا لابد ان تستثمر هذه الظروف لتقوية العلاقات.
واضاف لقد التقيت العام الماضي مع مدير عام مؤسسة الموانئ الكويتية وبحثنا تنمية العلاقات الايرانية الكويتية في مجال التجارة، والتي ستاتي بنتائج مرجوة، مبينا ان مثل هذه الخطوات صالحة للتطبيق بين ايران وكافة دول الاقليم، ونامل ان تقدم مثل هذه التسهيلات في كافة المجالات.
ولفت الي ان مثل هذه الخطوات توطد العلاقات الشعبية بين ايران ودول الجوار، وبمثل هذه المبادرات تتطور العلاقات الكويتية الايرانية يوما بعد يوم، مبينا ان التبادل التجاري بين البلدين ارتفع خلال السنتين الاخيرتين حتي وصل الي مايزيد عن ٤٠٠ مليون دولار.
واشار إلي ان العلاقات بين ايران والكويت ودول المنطقة لا تقتصر علي العلاقات السياسية، بل نحتاج الي العلاقات التجارية ايضا ونامل بتطور هذه العلاقات بشكل ينعكس علي تطور مجمل العلاقات، خاصة اننا مقبلون علي عالم اقتصادي جديد بدون نفط لابد ان يتطور من خلال تطوير التجارة البينية وغيرها.
وعن اخر التطورات في العلاقات الايرانية السعودية، قال انها لم تشهد اي تطورات بعد.
وأضاف السفير الايراني لدي الكويت، نرحب بسفراء دول الخليج الفارسي و بعودتهم في حال قرروا ذلك، لافتا الي ان العلاقات بين ايران و الجيران في دول مجلس التعاون علاقات وطيدة ومتجذرة ولا تهتز لاسباب ضئيلة، خاصة ان هذه العلاقات هي علاقات شعبية بيننا، ونامل ان تري هذه العلاقات مزيدا من التطوير علي كافة الاصعدة.
انتهي*34 ** 2342