إقتراح بتشكيل غرفة مشتركة بين إيران والتشيك في طهران

براغ / 1 شباط/ فبراير/ ارنا- قال رئيس غرفة التجارة والصناعة والمناجم والزراعة في طهران مسعود خونساري: نظراً لوجود غرفة مشتركة بين التشيك وإيران في براغ منذ عامين فإن من المهم تشكيل غرفة مشابهة في طهران.

وخلال إجتماع أعضاء وفد غرفة طهران للتجارة والصناعة والمناجم والزراعة في مقر غرفة التجارة المشتركة بين التشيك وإيران في العاصمة التشيكية براغ أشار خونساري إلي الفرص المختلفة لتطوير التعاون بين البلدين مؤكداً إن بإمكان البلدين أن يتعاونا في مختلف المجالات ومنها الطاقة والصناعة.
وأشار إلي أن غرفة التجارة بين التشيك وإيران تم تشكيلها في سبتمبر عام 2015 أي في وقت كان الحظر لازال مفروضاً علي إيران وفي شهر أبريل من نفس العام قام وفد تشيكي برئاسة نائب رئيس البرلمان بزيارة إلي إيران.
وأشار إلي أن الغرفة التجارية المشتركة تضم حالياً 50 شركة تشيكية كبيرة ومهمة.
من جانبه قال أمين عام إتحاد صادرات الطاقة والصناعة ذات الصلة الإيراني 'حميد رضا صالحي' انه وفقاً لأحدث التصنيفات العالمية فإن إيران تقف في المرتبة الأولي من حيث احتياطي الغاز وإن إنتاجها للغاز تجاوز حدود 700 مليون متر مكعب يومياً وسيصل قريباً إلي حدود المليون متر مكعب.
وأشار إلي ان بإمكان التشيك أن تستثمر في مجال الغاز الإيراني وأن تقوم بتوفير قسم كبير من حاجتها لـ أل. أن. جي وأل. بي. جي من إيران.
واضاف قائلاً: إن إيران تقف في المرتبة الرابعة عشره عالمياً في مجال إنتاج الكهرباء من خلال إنتاج 75 ألف ميغاواط وإنها تتبادل ألفين و300 ميغاواط من الكهرباء مع دول الجوار.
وقال صالحي: إن إيران تمتلك إمكانيات كبيرة في مجال الطاقات الحديثة وإنه تم تحديد حجم الإمكانيات المؤهلة للإستثمار بـ 60 ألف ميغاواط وإن حجم الإستثمارات في هذه المشاريع لا تقل عن 60 مليار دولار.
يذكر إن وفداً تجارياً إيرانياً من 30 من رجال الأعمال يزور حالياً التشيك ويشكل الصناعيون غالبيتهم.
إنتهي ** ا ح ** 1718