لجنة الامن القومي النيابية تعقد جلسة حول العقوبات الاميركيه الاسبوع المقبل

طهران/4شباط/فبراير- اعلن عضو الهيئه الرئاسيه للجنه الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشوري الاسلامي محمد جواد جمالي ان هذه اللجنة ستعقد جلسة بشان العقوبات الاميركية الجديدة ضد ايران ومواقفها تجاه البرنامج الصاروخي الايراني وكذلك التقرير الرابع لوزارة الخارجية حول خطة العمل المشترك الشاملة الاسبوع المقبل.

وادان جمالي اليوم السبت في حديث مع مراسل ارنا العقوبات الاميركية الجديدة ضد ايران ومواقف الرئيس الاميركي دونالد ترامب بشان الاختبارات الصاروخية الايرانية وقال ان هذه اللجنة ستعقد جلسة يوم الاحد او الثلاثاء المقبل بحضور المسوولين السياسيين بشان هذه القضايا.
وصرح ان المواضيع الصاروخية لم تكن مطروحة في الاتفاق النووي وان التوافقات الحاصلة كانت في المجال النووي حصرا وان فدريكا موغريني مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوربي وكذلك الاتحاد الاوروبي اعلنا بان الاختبارات الصاروخية الايرانية لاتتعارض مع قرارات مجلس الامن ولاتنتهك خطة العمل المشترك الشاملة.
وقال ان ترامب يبحث عن ذريعة لاجراء مراجعة في قضية خطة العمل المشترك الشاملة ويريد مزيدا من التنازلات من ايران والمراجعة في بنود هذه الخطة لذلك فانه يطرح القضية الصاروخية الايرانية لكن هذا الامر يشكل خط احمر لايران ويتعارض مع روح خطة العمل المشترك الشاملة.
وصرح جمالي ان الاميركيين اظهروا من خلال فرض العقوبات الجديدة ضد ايران بانهم يريدون ان يحرموا ايران من مزايا خطة العمل المشترك الشاملة وان يقولوا بعد مرور فترة بان الايرانيين هم انفسهم انتهكوا هذه الخطة.
وصرح انه كان من المقرر بان يحضر مساعد وزير الخارجية عباس عراقجي لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشوري الاسلامي وان يقدم شرحا بشان التقرير الرابع لوزارة الخارجية حول خطة العمل المشترك الشاملة.
واضاف انه اتخذ القرار بان يحضر عراقجي في احدي جلسات هذه اللجنة بيد ان موعدها لم يحدد بعد.
وصرح انه يمكن ايجاد تغيير بشان موعد عقد جلسة مع السيد عراقجي بسبب الجلسة المقررة حول العقوبات الاميركية الجديدة ضد ايران.
انتهي**2018 ** 1837