روحاني يؤكد دعم التعاون في المجالات المصرفية والتأمين مع البرتغال

طهران/ 5 شباط/ فبراير/ ارنا - أكد رئيس الجمهورية حسن روحاني خلال لقائه السفير البرتغالي لدي طهران، علي تطوير تعاون الجمهورية الاسلامية مع البرتغال والاتحاد الاوروبي وقال : لا قيود امام تعزيز العلاقات بين طهران ولشبونه.

واضاف الرئيس روحاني اليوم الاحد خلال تسلمه اوراق اعتماد السفير البرتغالي في طهران ' جواوكورته رال' ان الجمهورية الاسلامية الايرانية والبرتغال تمتلكان طاقات واسعة لتطوير التعاون المشترك مما يتعين استثمارها، وقال من الضروري دعم التعاون بين البلدين ليس فقط في المجالات السياسية والاقتصادية وانما في المجالات الثقافية والعلمية والجامعية والتكنولوجيا.
كما أعتبر رئيس الجمهورية تعزيز التعاون بين البلدين في القطاعات الصناعية والطاقة بالضروري وقال ان القطاعات الخاصة الايرانية والبرتغالية تمتلك طاقات واسعة للتعاون المشترك ويمكن احداث طفرة في تعزيز التعاون بين البلدين.
وصرح الرئيس روحاني بان الارقام تشير الي الحركة المتنامية في العلاقات بين البلدين لكنها في المجموع غير متكافئة مع قدرات التعاون بين البلدين وقال ان البرتغال بامكانها ايضا تطوير التعاون المصرفي وقطاع التأمين واستثمار الفرص التي توفرت بعد خطة العمل المشترك الشاملة.
وفي جانب اخر من تصريحاته قال الرئيس الايراني ان الارهاب ، يشكل خطرا لكل العالم ومكافحة الارهاب والتطرف، يستلزم تعاون شامل بين الدول، وايران مستعدة للتعاون في هذا المجال مع الاتحاد الاوروبي.
بدوره أكد السفير البرتغالي الجديد في طهران ان لشبونه عازمة علي تطوير العلاقات الشاملة مع طهران.
ووصف السفير البرتغالي، الاتفاق النووي بانه وفر فرصة واسعة امام البرتغال ودول العالم لتعزيز علاقاتها مع طهران في كافة المجالات .
ودعا الي المزيد من تمتين التعاون الثقافي والعلمي والجامعي بين ايران والبرتغال .
انتهي** 2344