٠٦‏/٠٢‏/٢٠١٧ ٢:٣٣ م
رمز الخبر: 82418413
٠ Persons
قاسمي: ندعم سيادة سوريا علي أراضيها

طهران/ 6 شباط/ فبراير/ ارنا- في معرض رده علي سؤال حول محور المباحثات التي أجراها مبعوث الرئيس الروسي الي سوريا خلال زيارته الي طهران يوم أمس، قال المتحدث الرسمي باسم الخارجية الايرانية أن زيارة المسؤول الروسي لطهران تأتي في اطار استمرار المشاورات المنظمة بين البلدين حول الأزمة السورية.

وأوضح بهرام قاسمي في المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الاثنين في طهران، بأن المشاورات دارت بشان المستجدات السورية والقضايا المرتقبة معربا عن أمله بأن تكون هذه المباحثات مؤثرة وان يؤدي النهج الذي سلكته البلدان الثلاثة ايران وروسيا وتركيا الي تثبيت وقف اطلاق النار في سوريا.
وشدد علي أن موقف ايران من الأزمة السورية لم يتغير مشيرا الي أن هناك فترة حتي انعقاد مؤتمر جنيف وبالتالي لا يمكن التكهن بالظروف التي سيعقد فيها هذا المؤتمر وكيف يتم عقده، مؤكدا أن مصير سوريا يحدده الشعب السوري، وأن ايران طالما اعلنت دعمها لسيادة سوريا علي أراضيها وارساء الأمن والاستقرار في هذا البلد.
وفيما يتعلق باجتماع استانة لفت الي أن الوفد الي هذا الاجتماع يتألف من الخبراء والفنيين وسيقومون بدور التنسيق للعب دور أبرز في تثبيت وقف اطلاق النار في سوريا، واشار الي أنه ليس لديه اطلاع حول سائر الدول التي ستشترك في الاجتماع.
انتهي **س.ح**1369