الجيش الجزائري يضبط كمية من الأسلحة الحربية بجنوب البلاد

الجزائر / 11 شباط / فبراير / إرنا - ضبطت قوات الجيش الجزائري، أمس الجمعة، مخبأ للأسلحة الحربية والذخيرة، بمحافظة أدرار بأقصي جنوب البلاد.

وقال بيان لوزارة الدفاع الجزائرية، اليوم السبت، اطلع مراسل إرنا علي نسخة منه، إنه 'في إطار مكافحة الإرهاب وحماية الحدود، وبفضل الاستغلال الأمثل للمعلومات، تمكنت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، يوم الجمعة 10 شباط / فبراير، إثر دورية تفتيش بمحافظة أدرار، قرب الشريط الحدودي، من اكتشاف مخبأ للأسلحة والذخيرة'.
وأوضح البيان أن الأسلحة التي ضبطت بالمخبأ تتمثل في 'مدفع من نوع أس. بي. جي 9، ورشاشين من عيار 14.5 مليمتر، ورشاش من عيار 12.7 مليمتر، ورشاش من نوع بي. كا. تي، وبندقيتين قناصتين، و3 رشاشات من نوع أر. بي. كا. ومسدسين رشاشين من نوع كلاشنيكوف، وبندقيتين تكراريتين، وبندقية من نوع أم. أ. أس 36.
كما تضمن المخبأ 7 قذائف دي 30، و15 قذيفة هاون، و18 قذيفة أس. بي. جي، 3 قذائف أر. بي. جي، وصاروخان غراد، و10 قنابل يدوية، بالإضافة إلي أكثر من 7 آلاف طلقة من مختلف العيارات.
في هذا السياق كشف مجلة 'الجيش' التي تصدرها وزارة الدفاع، في عددها الصادر اليوم السبت، أن عناصر الجيش الجزائر ضبطت، خلال شباط / فبراير الجاري 75 قطعة سلاح منها بنادق رشاشة ومدافع رشاشة وقاذفات صواريخ.
كما قضي علي 5 إرهابيين وأوقف 5 آخرون، بالإَضافة إلي توقيف 28 فردا من عناصر دعم الجماعات الإرهابية.
انتهي*472 ** 1718