سفير فرنسا بطهران: الحكومة الفرنسية ملتزمة بتنفيذ الاتفاق النووي

طهران / 12 شباط / فبراير / إرنا – صرح سفير فرنسا في طهران فرانسوا سنمو أن الحكومة الفرنسية ملتزمة بتنفيذ خطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووي) مشددا علي أن الاتفاق النووي يخدم مصالح الجميع و سيدوم .

و شدد السفير الفرنسي في مراسم افتتاح الملتقي الدولي الرابع لصناعة السيارات الإيرانية في طهران أن مسئولية تنفيذ الاتفاق النووي تقع علي عاتق الجميع و نحن نحاول أن نقوم بدورنا بأفضل وجه ممكن.
و قال فرانسوا سنمو :كانت فرنسا تتعاون مع إيران في فترة الحظر و أزال شركاء إيران و فرنسا العقبات باستخدامهم أساليب خاصة.
و تابع أن الشركات الفرنسية قد أبدت رغبتها في التعاون مع إيران .
و أشار سفير فرنسا إلي تعاون البلدين في مجال الصناعة الجوية وشراء الطائرات قائلا:ان إحدي الطائرات وصلت إلي إيران و ستصل تباعا الطائرات الأخري من طراز ايرباص.
و أضاف سنمو أن البلدين وقعا اتفاقيات في مجال النفط و الغاز و من المقرر أن يتم تطوير المرحلة الحادية عشرة لحقل بارس الجنوبي بالتعاون مع الشركات الفرنسية.
و أوضح أن التعاون الإيراني –الفرنسي في مجال صناعة السيارات يتسبب في خلق فرص العمل في إيران .
وقد بدأت اليوم الأحد أعمال الملتقي الدولي الرابع لصناعة السيارات الإيرانية بهدف البيع وخدمات مابعد البيع، بحضور مسؤولي وزارة الصناعة والمناجم والتجارة ومسؤولي وممثلي كبري شركات صناعة السيارات الإيرانية والأجنبية في برج ميلاد بطهران.
ويشارك في الملتقي الذي يعد الأكبر في مجال صناعة السيارات بعد تنفيذ خطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووي)، مدراء شركات صناعة السيارات الأوروبية والآسيوية بمافيها بيجو وسيتروئن واسكانيا ورينو والمدراء التنفيذيون لاتحاد قطع غيار السيارات في تركيا ورئيس الهيئة الإدارية لاتحاد قطع غيار السيارات في فرنسا.
انتهي**2041** 1837