التعامل المصرفي الايراني توطد في مرحلة ما بعد الاتفاق النووي

طهران / 13 شباط /فبراير / ارنا – قال رئيس البنك المركزي الايراني 'ولي الله سيف' ان البنوك الايرانية وعقب تنفيذ خطة العمل المشترك الشاملة تحررت من قيود الحظر في سياق علاقاتها مع البنوك الدولية وشهدت انفتاحا في اطار التعامل المالي علي الصعيد الدولي.

جاءت تصريحات سيف خلال لقائه رئيس جمهورية مولدافيا 'ايغور دودن' في مقر البنك المركزي الايراني بطهران اليوم الاثنين؛ داعيا الي توثيق العلاقات المصرفية بين ايران ومولدافيا.
وقدم سيف اقتراحا بتاسيس افرع للبنوك الايرانية في مولدافيا يديرها مسؤولون ايرانيون؛ وبالمقابل بامكان البنوك المولدافية الاستفادة من الفرص المتاحة للحضور في ايران؛ بالاضافة الي تاسيس بنك مشترك بين البلدين.
الي ذلك ، اكد رئيس جمهورية مولدافيا ان بلاده قادرة علي اقامة علاقات مالية متبادلة بين البنوك الايرانية والبنوك الاوروبية.
واضاف انه سيقوم بتشجيع البنوك المولدافية للحضور في الجمهورية الاسلامية واقامة التعاون المصرفي مع نظيراتها في ايران؛ لافتا الي ضرورة تحديد بنوك البلدين التي ترغب في هذا التعاون خلال المرحلة الاولي وبالتالي اقامة علاقات مالية وتعاون ثنائي في مجال الاسهم.
انتهي ** ح ع ** 1718