١٤‏/٠٢‏/٢٠١٧ ١١:٥٨ م
رمز الخبر: 82430796
٠ Persons
آیة الله مكارم شیرازی یؤكد ضرورة تجفیف منابع التكفیر

زاهدان / 14 شباط / فبرایر /ارنا- اكد المرجع الدینی آیة الله ناصر مكارم شیرازی ضرورة الكشف عن منابع التكفیر وتجفیفها للحیلولة دون انجذاب الشباب لها.

وفی رسالة بعثها الي الملتقي البحثی العلمی الـ 28 للمذاهب الاسلامیة المنعقد فی مدینة زاهدان مركز محافظة سیستان وبلوجستان جنوب شرق ایران، قال آیة الله مكارم شیرازی، انه یتم تضییق الخناق علي التكفیریین بالتصدی لهم عسكریا وسیستتب الامن ان شاء الله تعالي فی سوریا والدول التی تعانی من هذا الامر.
واوضح المرجع الدینی فی الوقت ذاته بان التصدی العسكری للارهاب لیس كافیا ولا بد من العمل الثقافی فی هذا المجال.
وتابع قائلا، انه ینبغی اجتثاث جذور التكفیر كی لا ینجذب الشباب الي هذه الجماعات لا سمح الله.
واضاف آیة الله مكارم شیرازی، انه ینبغی علي العلماء تبیین مسالة ان الاسلام هو دین الرحمة والاخوة ولیس دین الحرب واراقة الدماء وقتل الاشقاء.
وقال المرجع الدینی، ان ما یدعو للفخر هو انعقاد هذا الملتقي فی سیستان وبلوجستان وآمل بان یعود بالكثیر من الخیر والبركة للمجتمع الاسلامی.
واضاف، ان علماء سیستان وبلوجستان وللانصاف قد بذلوا جهودا جیدة فی مسار تعزیز الوحدة.
یذكر ان الملتقي العلمی البحثی الـ 28 للمذاهب الاسلامیة انطلق الیوم الثلاثاء فی مدینة زاهدان ویستمر 3 ایام برعایة ممثلیة قائد الثورة الاسلامیة فی شؤون اهل السنة فی سیستان وبلوجستان.
انتهي ** 2342