وحدة المسلمين تظهر قدرة الإسلام للعالم

قم / 15 شباط / فبراير /إرنا-شدد ممثل الولي الفقيه في شؤون الحج والزيارة سيد علي قاضي عسكر علي ضرورة حفظ وحدة المسلمين و انسجام الأمة الإسلامية قائلا ان وحدة الشعوب في الشرق الاوسط و آسيا المركزيه من شأنها إظهار قوة العالم الإسلامي للعالم.

قال سيد علي قاضي عسكر اليوم الاربعاء في الملتقي الرابع لدراسة القضايا الثقافية و الاجتماعية للاجئين الأفغان بقم :اليوم قد تحقق شعار الإمام الخميني (ره) في إيران حيث كان يردده دوما 'أننا قادرون'.
و أشار إلي أن البلدان الأخري و منها أفغانستان و العراق يمكنهم تحقيق هذا الشعار مشددا علي أننا يجب أن نعزز قدراتنا الاقتصادية و علي كل النخب في البلدان الإسلامية المشاركة بشكل فاعل في مجال الإعمار و عليهم تعلم التكنولوجيا و العلوم المختلفة و تعليمها لأصحابهم لكي ينقذوا المنطقة من براثن الأعداء.
و أكد قاضي عسكر أن الطاقات الكامنة لأفغانستان و إمكانياتها عالية قائلا يجب أن نحث أفغانستان و إيران و العراق و دول الخليج الفارسي و الدول المستقلة في آسيا الوسطي علي الوحدة لأن الدول الغربية تستغل الشقاق بين الأمة الإسلامية و به صارت متقدمة و نحن باتكالنا علي أنفسنا نستطيع تحقيق إنجازات كبيرة.
و شدد ممثل الولي الفقيه في شؤون الحج والزيارة علي ضرورة خفض التوترات في المنطقة لكي تتحقق الوحدة و الانسجام مضيفا أنه كما أن الشعب الإيراني حقق نموا و ازدهارا في مختلف المجالات فبإمكان النخب و المثقفين الأفغان أن يصلوا إلي مكانة عالية مثلما وصل إليها الشعب الإيراني .
و أقامت محافظة قم الملتقي الرابع لدراسة القضايا الثقافية و الاجتماعية لللاجئين الأفغان و شارك فيه سفير افغانستان في إيران و عدد من نواب مجلس افغانستان إلي جانب عدد من علماء الشيعة و السنة من أفغانستان.
انتهي **2041** 1718