الجيش الجزائري يقضي علي 9 إرهابيين شرق العاصمة

الجزائر / 17 شباط / فبراير /ارما- تمكنت قوات الجيش الجزائري، صباح اليوم الجمعة، من القضاء علي تسعة إرهابيين بمحافظة 'البويرة' (70 كيلومترا شرق العاصمة الجزائرية).

وقال بيان لوزارة الدفاع الجزائرية اطلع مراسل إرنا علي نسخة منه إن 'مفرزة للجيش الوطني الشعبي قضت صباح اليوم 17 شباط / فبراير علي 9 إرهابيين، وضبطت 5 مسدسات رشاشة من نوع كلاشنيكوف و3 بنادق نصف آلية وكمية من الذخيرة'.
وأوضحت وزارة الدفاع الجزائرية، في بيانها، أن 'العملية جاءت في إطار بحث وتمشيط شرعت فيه قوات الجيش الوطني الشعبي قرب بلدة 'العجيبة' بمحافظة البويرة'.
وكانت قوات الجيش قد قضت، يوم الأربعاء الماضي، بالمنطقة نفسها علي 5 إرهابيين وضبطت 5 مسدسات رشاشة من نوع كلاشنيكوف، لترتفع حصيلة هذه 'العملية التي مازالت المتواصلة' إلي إسقاط 14 إرهابيا واسترجاع 13 سلاحا ناريا وكمية من الذخيرة وأغراض مختلفة.
واعتبرت وزارة الدفاع الجزائرية أن 'هذه العملية النوعية والنتائج الحاسمة لوحدات الجيش الوطني الشعبي تأتي لتؤكد مرة أخري علي قوة عزم وإصرار قواتها علي القضاء علي هذه الشراذم المجرمة وعلي ظاهرة الإرهاب في البلاد'.
في السياق نفسه، أعلن بيان آخر لوزارة الدفاع الجزائرية، أمس الخميس، أن قوات الجيش ضبطت، خلال دورية استطلاع وتفتيش قرب الحدود بمنطقة تاوندرت 80 كلم غرب تين زواتين، بمحافظة 'تمنراست' (أقصي الجنوب الجزائري علي الحدود المالية) مخبأ للاسلحة والذخيرة يحتوي علي رشاش ثقيل من نوع ديكتاريوف، ورشاش من نوع 'أر. بي. كا'، و3 مسدسات رشاشة من نوع كلاشنيكوف و6 بنادق نصف آلية من نوع سيمينوف، و5 بنادق تكرارية، ومسدس رشاش من نوع 'مات-49'، و5 قنابل يدوية، بالإضافة إلي كمية كبيرة من الذخيرة تعدادها 1335 طلقة من مختلف العيارات.
وكثف الجيش الجزائري، في الآونة الأخيرة من ضرباته للعناصر الإرهابية بمختف جهات البلاد، واستنادا إلي الأرقام التي قدمتها وزارة الدفاع، فإن الجيش الجزائري يكون قد قضي علي 24 إرهابيا، خلال شهر شباط / فبراير الجاري، إضافة إلي اكتشاف العديد من مخابئ الأسلحة بجنوب البلاد وتدمير عدة مخابئ للإرهابيين.
انتهي **472 ** 2342