زيارة الرئيس الايراني الي موسكو ستشهد التوقيع علي وثائق هامة بين البلدين

موسكو / 18 شباط /فبراير /ارنا – اكد السفير الايراني لدي موسكو 'مهدي سنائي' ان الزيارة الرسمية المرتقبة لرئيس الجمهورية حجة الاسلام حسن روحاني الي روسيا، ستفضي الي توقيع وثائق هامة بين البلدين.

وفي تصريح له خلال اللقاء مع رئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الدوما الروسي 'ليونيد اسلوتسكي' اليوم السبت؛ وصف سنائي العلاقات الثنائية بين طهران وموسكو بالايجابية في شتي المجالات السياسية والاقتصادية؛ لافتا الي الرؤي المشتركة التي تجمع بين البلدين حيال القضايا الاقليمية وخاصة موضوع مكافحة الارهاب.
واشار السفير الايراني في روسيا الي اللقاءات العديدة التي جرت خلال السنوات الثلاث الاخيرة بين الرئيسين الايراني والروسي؛ مؤكدا ان الزيارة الرسمية المرتقبة للرئيس روحاني ستشهد توقيع عدد من الوثائق الهامة بين الجانبين.
من جانبه اكد اسلوتسكي، في هذا اللقاء، رغبة الدوما في تنمية العلاقات وتعزيز التعاون بين ايران وروسيا، لافتا الي تواصل الجهود الثنائية في هذا الاطار؛ داعيا الي عقد اجتماعات مشتركة بين لجنتي السياسة الخارجية في برلماني البلدين.
وتطلع المسؤول الروسي، الي مزيد من التقارب بين مواقف طهران وموسكو تجاه القضايا الدولية والاقليمية الرئيسية بمافيها القضية السورية.
ويشير عدد من التقارير الاعلامية الي التحضيرات الاولية الجارية حاليا لتنظيم زيارة رئيس الجمهورية الايراني حسن روحاني الي موسكو ولقائه بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين؛ والتي يرتقب اجراؤها في اذار / مارس القادم.
انتهي ** ح ع ** 1837