البرلمان الفرنسي لديه إرادة جادة لتعزيز العلاقات مع ايران

طهران/ 19 شباط/ فبراير/ ارنا - قال رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الفرنسية مع الجمهورية الاسلامية الايرانية جوئل غريو، ان البرلمان الفرنسي لدية إرادة جادة لتعزيز العلاقات مع ايران ونأمل برفع مستوي التعاون بين البلدين.

واشار غريو خلال لقائه اليوم الاحد رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الايرانية والفرنسية كاظم جلالي، ان برلماني البلدين يتولان دورا مهما في تعزيز العلاقات الثنائية.
وأكد علي الاتفاق النووي بين ايران ومجموعة 5+1، وقال ان العلاقات بين ايران وفرنسا شهدت تقدما علي مختلف الصعد سيما في المجال الاقتصادي.
واشار الي المحادثات بين المسؤولين الايرانيين والفرنسيين سيما في السنوات الاخيرة، وقال ان علي الجمهورية الاسلامية الايرانية وفرنسا، ان يعملا باتجاه مكافحة الارهاب وتعزيز العلاقات الثنائية في ظل التعاون والحوار.
وصرح بان فرنسا متعهدة بمكافحة الارهاب واننا نسعي الي التعاون مع المجتمع الدولي.
وفيما يتعلق بمشاكل اليمن، أعرب البرلماني الفرنسي عن قلقه بهذا الشان، وقال ان وسائل الاعلام لم تغطي الفجائع التي ترتكب في اليمن بالشكل المطلوب.
وحول الاتفاق النووي بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والغرب، أكد ان فرنسا ملتزمة برعاية الاتفاق النووي ولاتود التشكيك بالاتفاق .
وحضر اللقاء ايضا باقي اعضاء الوفد البرلماني الفرنسي وهم ناتالي كوندرز وفيليب دورون وجان فرانسوا لامور وجان ماري بوكل وجرجر سيدراك.
انتهي** 2344